بسبب اتهامه بالفساد والتحريض ضد اللاعبين.. رئيس برشلونة يقاضي روسو

تحرير : محمد جمال

٢١ يوليه ٢٠٢٠ - ٠٦:١٨ م
اتخذ برشلونة اجراءت قانونية ضد نائب رئيسه السابق إميلي روسو الذي اتهم إدارة جوسيب ماريا بارتوميو بالفساد، بعدما تقدم 6 أعضاء داخل مجلس الإدارة باستقالاتهم، بسبب خلافاتهم مع رئيس البارسا.

وكان النادي الكتالوني في فبراير الماضي، واجه فضيحة مدوية بعد تقارير صحفية عن قيام شركة معروفة بترويض الرأي العام، بتوجيه انتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي للاعبين حاليين وسابقين، مقابل تخصيص عبارات المدح للرئيس بارتوميو.

وأشار روسو وقتها في برنامج إذاعي: إذا كشف لنا المدققون أن تكلفة هذه الخدمات تبلغ 100 ألف يورو ودفعنا مليوناً، فهذا يعني أن أحدهم وضع يده في الصندوق ، في تلميح إلى وجود اختلاسات مالية.


وبحسب صحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية، فإن المحكمة استدعت برشلونة وإميلي روسو بعد أن رفع النادي الكتالوني قضية على نائب الرئيس السابق .

وأكد فريق روسو القانوني، برئاسة دييجو أرتاتشو، أنه لا يوجد أساس قانوني لاتهام نائب الرئيس المؤسسي السابق لنادي برشلونة بالافتراء أو الكذب.

وكان روسو قد قال في هذا الصدد: إذا قدم النادي شكوى قضائية ضدي، فلن يزعجني ذلك، لأنه سيكون وسيلة لمراجعة هذه القضية (فضيحة مواقع التواصل الاجتماعي)، أعني أن هناك أدلة كما أن ما أقوله له أساس قوي
التعليقات