لاعبو الاتحاد السكندرى يخضعون لفحص اختبار فيروس كورونا

لاعبو الاتحاد

تحرير :

٢٢ يونيو ٢٠٢٠ - ٠١:٠٠ م
خضع لاعبو فريق الكرة بنادى الاتحاد السكندرى، والجهاز الفنى والإدارى لإجراءات المسحة الطبية الأولى للكشف عن فيرس كورونا، والتأكد من سلامة الجميع قبل اتخاذ القرار الرسمى بعودة الفريق للتدريبات الجماعية، وذلك عقب اتخاذ وزارة الشباب والرياضة واتحاد الكرة قرارًا بعودة النشاط الرياضى على أن يتم استئناف مسابقة الدورى بعد يوم 25 من الشهر المقبل .
وخضع كل اللاعبين وأفراد الجهاز الفنى والإدارى لإجراء المسحة الطبية، وسط إجراءات احترازية مشددة، حيث طُلب من اللاعبين عدم النزول من سياراتهم، والتواجد بها لحين حلول الدور على كل منهم فى الخضوع للمسحة الطبية، منعًا للتزاحم أو مخالطة اللاعبين لبعضهم البعض .
ومن المنتظر أن تجرى مسحة ثانية بعد 5 أيام، بعدها ينتظم لاعبو الفريق فى  التدريبات، ومن المنتظر تقسيم اللاعبين لثلاثة مجموعات خلال المرحلة الأولى من التدريبات.
ويبحث الجهاز الفنى للاتحاد السكندرى تجهيز البدائل تحسباً لتأخر عودة اللاعبين الأفارقة بصفوف الفريق من بلادهم،ويضم الاتحاد السكندرى خمسة محترفين، هم الإيفوارى رزاق سيسيه والأوغندى إيمانويل أوكوى والمالى ويلسون اكاكبو والسورى عمر الميدانى، بالإضافة لليبى أنيس سالتو الذى فضل البقاء بالإسكندرية وعدم السفر لبلاده.
التعليقات