أعمال تخريبية فى منازل لاعبى بنفيكا بسبب التعادل مع تونديلا

بنفيكا

تحرير :

٠٥ يونيو ٢٠٢٠ - ٠٣:٤١ م
تعرضت منازل عدد من لاعبي فريق بنفيكا لأعمال تخريب بعد ساعات من الاعتداء على حافلة الفريق وحامل الدوري البرتغالي، عقب التعادل السلبي مع نظيره تونديلا، أمس الخميس ضمن مباريات الدورى البرتغالى الذى تم استئنافه بداية من أول أمس الأربعاء.
وذكرت صحيفة تريبونا إكسبريسو أن المخربين كتبوا تهديدات ضد اللاعبين على جدران منازلهم، ومنها منزل لاعب الوسط الدولي البرتغالي بيزي.
وفى وقت سابق تعرضت حافلة الفريق للاعتداء بالحجارة على الطريق السريع أثناء العودة من ستاد دا لوز إلى ملعب التدريب الخاص بالنادي.
وتعرض لاعب الوسط الألماني جوليان فايجل والجناح الصربي أندريا زيفكوفيتش للإصابة، وتم نقلهما إلى المستشفى.
وكانت هذه أول مباراة يخوضها بنفيكا بعد استئناف الدوري عقب التوقف بسبب جائحة كورونا.
وأهدر بنفيكا حامل اللقب، فرصة الابتعاد بنقطتين بالصدارة عن غريمه بورتو، بعد التعادل بدون أهداف مع تونديلا المتعثر، حيث يتصدر بنفيكا المسابقة متقدمًا بفارق الأهداف على بورتو، ويملك كل منهما 60 نقطة قبل 9 جولات من النهاية.
ونددت رابطة الدوري البرتغالى بالهجوم الذي شوه ما كان يجب أن يكون احتفالًا باستئناف الموسم، وقالت الرابطة في بيان "تدين رابطة الدوري بشدة الهجوم الجبان على بنفيكا. رشق حافلة الفريق بالحجارة أمر مؤسف، خاصة في الوقت الذي تضافرت فيه الجهود لاستئناف النشاط الذي يعني الكثير للملايين في بلدنا".
التعليقات