شوبير يكشف كيف يدار اتحاد الكرة بالعلاقات الخاصة

أحمد شوبير

تحرير :

٠٤ يونيو ٢٠٢٠ - ١١:١١ ص
اعترف الإعلامى أحمد شوبير، بان الأشهر السبعة الأخيرة له فى اتحاد الكرة تعد أسوأة فترة فى حياته الإدارية، وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت، "السبعة أشهر الأخيرة لى فى الجبلاية من أسوأ فترات حياتى الإدارية مع اتحاد الكرة، بجد كان فيه تصرفات غريبة وغير صحيحة بالمرة".
وتابع قائلاً:"هحكى بالتفاصيل موقفين يأكدوا كلامى، الأول خاص بالنادى الإسماعيلى حينما طلب تأجيل مباراة فى الدورى لإرتباطه بأداء مباراة فى بطولة أفريقيا بالكاميرون، رغم وجود متسع من الوقت للعب المباراتين بسهولة ودون عناء، ليكون الرد لمسئولى الإسماعيلى ابعتوا لنا جواب قولوا فيه إن فيه تأخير فى الطيران وسيتم الموافقة على تأجيل المباراة وهو ماحدث بالفعل ".
وأضاف شوبير، "مين يكره الإسماعيلى، محدش طبعاً، بس مين ميحبش النظام؟، أما الموقف الثانى فهو خاص بنادى الزمالك الذى طلب من مسئولى الجبلاية تأجيل بعض من مبارياته واتقاله ابعت جواب وهنوافق، وبالفعل حصل، ولما الأهلى يعترض يقولوله اصبر بس وهنأجل لك، عرفتوا إزاى كيف تدار المسابقة عندنا، ونرجع نقول عندنا ماتشات كثيرة ومش عارفين نكمل الدورى بسبب كورونا، لأ مش بسبب كورونا بسبب تأجيلاتك الكتير، وإن مفيش نظام تمشى بيه المسابقة من البداية ".
وتابع حارس الأهلى السابق، "أتذكر أن سموحة طلب أن يدير مباراته فى نهائى الكأس منذ موسمين طاقم تحكيم أجنبى، واتحاد الكرة قاله ابعت الفلوس وفعلا بعت، وبعد كدا قالوله مش هنجيب حكام أجانب عشان اللائحة مفيهاش كدا وفى الموسم اللى بعده 30 مباراة أدارها حكام أجانب" .
وأكد شوبير أن "النظام يطبق فى اتحاد الكرة طبقاً للعلاقات والصداقة، لو النادى ليه علاقات وصداقات مع قيادات الجبلاية سيتم تنفيذ طلباتهم إنما لو مسئول دمه تقيل محدش هينفذ ليه طلباته، وعشان كدا هتفضل البطولة مهددة وفى حالة توتر عشان بنخاف من المواجهة واتخاذ القرار السليم ".
التعليقات