بسبب أزارو وأحداد.. الدفاع الحسني يتجه لمقاضاة الأهلي والزمالك

تحرير : علي الزيني

٢٢ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٩:٤٢ م
قالت صحيفة المنتخب المغربية، أن نادي الدفاع الحسني الجديدي، يتجه لمقاضاة الأهلي والزمالك، بسبب عدم حصوله على نسبة 20% من إعارة لاعبيه السابقين، وليد أزارو من القلعة الحمراء إلى الاتفاق السعودي، وحميد أحداد من الزمالك إلى الرجاء المغربي.

ونقلت الصحيفة تصريحا على لسان مسؤول بالنادي، قائلا: "الدفاع سبق وأن راسل كلا من الزمالك والأهلي للحصول على نسبته من صفقة انتقال اللاعبين وليد أزارو المعار لمدة ستة أشهر من الأهلي إلى الاتفاق السعودي وحميد أحداد المعار لموسم واحد إلى الرجاء البيضاوي".

وواصل: "العقد المبرم بين فارس دكالة وقطبي الكرة المصرية، وتحديدا البند الخامس ينص على أحقية استفادة الدفاع الحسني الجديدي من نسبة 20% من عائدات صفقة انتقال اللاعبين المذكورين إلى فريق آخر، وذلك طوال فترة تعاقدهما مع ناديهما الأهلي والزمالك الملزم كل منهما في أجل أقصاه 20 يوما من تاريخ إبرام عقد الإعارة بتحويل النسبة المنصوص عليها في حساب الفريق الدكالي، وهو الشيء الذي لم يتم لحد الساعة".

ولم يستبعد مسؤول نادي الدفاع الحسني الجديدي إمكانية اللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ضد الأهلي والزمالك بعدما "استنفذ كل الطرق الودية للحصول على نصيبه من صفقتي انتقال كل من أحداد وأزارو إلى البطولتين المغربية والسعودية"، بحسب المصدر.

وأوضحت الصحيفة أن الزمالك كان قد أعار حميد أحداد في بداية الموسم الحالي إلى الرجاء مقابل 300 ألف دولار، في حين حصل الأهلي في شهر يناير الماضي على مبلغ 500 ألف دولار من إعارته لأزارو إلى الإتفاق السعودي الذي أبدى نيته لشراء ما تبقى من عقد الدولي المغربي، وهي نفس الرغبة التي عبر عنها أيضا مؤخرا الرجاء البيضاوي.
التعليقات