توخيل: رسمت خطة إسقاط دورتموند في الطائرة

تحرير :

٢٢ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٣:١١ م
أشاد توماس توخيل، مدرب باريس سان جيرمان، بلاعبه البرازيلي نيمار جونيور نجم الفريق، مستعيدًا ذكريات إقصاء بوروسيا دورتموند، من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال توخيل في تصريحات أبرزتها صحيفة "لو باريزيان" اليوم الأربعاء: "نيمار لا يزال هو المفتاح دفاعيًا وهجوميًا. إنه يكون على قدر الثقة في المباريات الكبيرة ويتواجد بقوة، ويعمل بكل جدية. إنه ذكي للغاية والكرة بحوزته".

وأضاف المدرب الألماني: "لقد استعاد نيمار لياقته البدنية بين مباراتي دورتموند، وكان على قدر المسؤولية، وأعطى انطباعًا للجميع، بأنه شخصية هائلة".

وتطرق توخيل للحديث عن الفوز على دورتموند (2-0) بإياب ثمن النهائي، قائلاً "رسمت خطة اللقاء بالطائرة أثناء عودتنا من ألمانيا بعد الخسارة (1-2) في الذهاب. لقد كتبت بعض الملاحظات في طريق العودة".

وأشار "المهمة كانت صعبة. لقد افتقدنا في مباراة الإياب جماهيرنا، وكذلك تياجو سيلفا، وأصيب مبابي بالحمى، بينما غاب فيراتي، ومونييه للإيقاف، إلا أنَّ الفريق كانت لديه رغبة قوية في تحقيق الفوز بحديقة الأمراء".

واستطرد "قبل المباراة عشنا أجواء استثنائية؛ حيث التفت الجماهير حول حافلة الفريق قبل الدخول إلى الملعب، وكان الجميع يغني بصوت عال".

وأوضح "قدمنا أداء هجوميًا قويًا بالشوط الأول وسيطرنا وخلقنا عدة فرص، وبعد التقدم بهدفين تراجعنا للخلف، لكننا كنا خطيرين للغاية في المرتدات ونقل الهجمة بسرعة كبيرة. أما فريق دورتموند فلم يكن لديه ما يخسره، وهاجم بقوة في الشوط الثاني، إلا أن دفاعنا كان صلبًا".

ولفت "رباعي الوسط قدم مباراة كبيرة، ونجح في الحد من خطورة هالاند، كما أن الظهيرين نجحا في إيقاف انطلاقات سانشو. لقد لعبنا بشجاعة وجماعية. كانت هذه المباراة دفعة قوية للأمام، ولكن للأسف تم تعليق كل شيء لأجل غير مسمى بعدما بذلنا جهدا غير عادي للعبور لدور الثمانية".

وختم "الوضع الحالي يبدو غريبا. ننتظر ما سيحدث، كان يتبقى لنا مباراتين في نهائي كأس فرنسا، وكأس الرابطة، وكذلك دور الثمانية، لديَّ شعور سيئ للغاية، لا أعرف هل بإمكاننا التجمع في أسرع وقت أم لا".
التعليقات