طاهر أبو زيد يكشف أسباب خلافه مع الجوهرى فى مونديال 90

تحرير : على الزيني

٢١ أبريل ٢٠٢٠ - ١٢:٢٩ ص
كشف طاهر أبو زيد، نجم الأهلي ومنتخب مصر السابق، عن أسباب استبعاده من بطولة كأس العالم 1990، مؤكدا أنه يحترم كابتن محمود الجوهري، جاء ذلك في تصريحات تلفزيونية عبر قناة"اون تايم سبورتس"، قائلا:"بدايتي كلنت في الأهلي بعد الابتدائية وكنت أتدرب في نادي ايسكو وكانت اٌدار في طريقها أن تأخذني للانضمام إلى اسكو ولكن كابتن شاكر عبادة والدكتور عمرو أبو المجد لعبوا دورا في انتقالي للأهلي، ووقعت عندما كنت في سن الـ11 عام عام 1973".

وواصل أبو زيد:" كنت من عائلة متوسط والدي مدرس لغة انجليزية ، ووالدي كان يشجعني على التدرب وأستمر في لعب الكرة بعكس أولياء الأمور وقتها الذين كانوا يشجعون التعليم عن لعب الكرة، وكنت أصغر أخوتي.

وأضاف: "جدي من والدتي وعدني لو لعبت مع الأهلي وعلق على مباراة لي الراحل محمد لطيف سيشتري لي سيارة، وبالفعل بعد أول مباراة ضد منتخب السويس على استاد القاهرة، وكان يعلق عليها لطيف، فوجئت به يمنحي ألفي جنيه لشراء سيارة وكنت من أول اللاعبين الذين يتقلدون سيارةن ولم أحلم بما وصلت إليه مع الأهلي".

وأوضح:" بدأت مع المنتخبات في سن صغيرة وانا في سن 17 سنة وكان كابتن المنتخب وهو في سن 19 عام، على  الرغم من صغر سني مقارنة بلاعبي الفراعنة.

وأختتم: "لم اتعرض للظلم كلاعب وحصلت على حقوقي كاملة، ولكن حرمت من تمثيل الأهلي حوالي 4 سنوات، كان هناك شيطان حال دون مشاركتى اساسيا في كأس العالم 1990، ولم يكن هناك خلافا مع محمود الجوهري ولكن كان عنده وجهة نظر بأنه بحاجة إلى لاعبين يجيدون الأدوار الدفاعية، وطاهر أبو زيد ليس من هذه النوعية من اللاعبين".
 
التعليقات