ضياء السيد: مجلس الخطيب همشني

تحرير :

٢٠ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٩:٤٦ ص

رفض ضياء السيد المدرب العام الأسبق لمنتخب مصر، اتهام الجهاز الفني للفراعنة بقيادة الأمريكي بوب برادلي بالفشل، عقب الخسارة بسداسية أمام غانا في ذهاب تصفيات كأس العالم 2014.


وأكد أن المنتخب المصري واجه ظروفًا صعبة مع برادلي بسبب توقف النشاط وقلة الدخل المالي.وقال ضياء في حواره لبرنامج جمهور الثالثة بقناة أون تايم سبورتس 2 إن "مباراة غانا كانت استثنائية وقد وقعت منتخبات كبرى في العالم تحت الظروف نفسها".

وأردف: "ألمانيا خسرت 7-1 أمام البرازيل مثلا في كأس العالم 2014، وللعلم بين شوطي هذه المباراة اتصل بي برادلي وقال إن هذه المباراة ذكرته بما حدث أمام غانا".

معاناة 

وأوضح أن المنتخب عانى من ظروف مادية صعبة في تلك الفترة، مقدما الشكر للاتحاد الإماراتي على استضافته وديات الفراعنة، وتحمل المعسكرات آنذاك.

وبيّن ذلك بواقعة رفض منتخب أوغندا مواجهة مصر وديا لعدم حصوله على باقي مستحقاته، فقال: "اضطررت للحديث وديا مع ميتشو مدرب أوغندا يومها، لتقام المباراة".

وعن الخلافات، شدد على أن التوتر بين برادلي والحضري كان سيحل، لكن الأخير تسرع في إعلان الاعتزال الدولي حينها، بعد جلوسه احتياطيا في إحدى المباريات، مؤكدا أن المدرب الأمريكي كان حياديا.

كما لفت إلى أن قائد المنتخب وقتها أحمد حسن، "تسرع في الهجوم على الجهاز الفني" مشددا أنه لم يتسبب في استبعاده من المنتخب.

وأكد أن محمد إبراهيم صانع ألعاب مصر المقاصة أكثر لاعب دربه ولم يصل للمستقبل الذي توقعه له، مضيفا: "كان يمكنه أن يتجاوز نجومية محمد صلاح، واللعب لفريق ربما أكبر من ليفربول".

وتمنى السيد انضمام محمد إبراهيم للأهلي، مؤكدًا أن نجم الزمالك السابق، "سيمثل إضافة تفوق عبد الله السعيد، بينما قال إنه أفضل من صالح جمعة لاعب الفريق الأحمر الحالي.

أزمة صلاح

وأوضح أنه كان على اتحاد الكرة التعامل مع صلاح بطريقة أخرى عكس المعتاد، وبيّن: "لا أتحدث عن شارة القيادة، لكن كان يجب وضع صلاح في قيمته".

وعن النني قال: "هو أفضل لاعب خط وسط في مصر خلال آخر 10 سنوات وبشكتاش التركي يقاتل لضمه نهائيًا من آرسنال".

وأكد أنه "ليس غاضبًا" من تجاهل تعيينه ضمن جهاز المكسيكي خافيير أجيري، وكشف: "سمعت أن هناك بعض المخاوف بسبب قوة علاقتي باللاعبين الكبار".

التهميش بالأهلي

وأكد ضياء السيد أنه تعرض للتهميش في عهد المجلس الحالي للأهلي برئاسة محمود الخطيب لترشح زوج ابنته ضمن قائمة المهندس محمود طاهر في الانتخابات الماضية.

وعن ملف التجديد للاعبين الكبار بالأهلي قال: "حدث خطأ في بعض الأمور ولكن بصفة عامة أدير الملف باحترافية".

وأكد: "المشكلة الحقيقية كانت في تأخر المفاوضات مع اللاعبين الأربعة، ولا مبرر لذلك. كان يجب فتح الملف قبل بداية الموسم".

التعليقات