حسني عبد ربه باكيًا: تعرضت للظلم في الإسماعيلي (فيديو)

حسني عبد ربه

تحرير : محمد جمال

١٩ أبريل ٢٠٢٠ - ٠١:١٢ م

كشف حسني عبد ربه، قائد الإسماعيلي السابق عن حزنه الشديد من المعاملة التي تلقاها في ناديه الذي استمر به لسنوات طويلة، مُشيرًا إلى أن إداراة  الدراويش لم تكن تقدر رموز الفريق.


وقال حسني عبد ربه في تصريحاته لقناة أون تايم سبورت :"حصلت في 2008 على جائزة أفضل لاعب في بطولة كأس الأمم الإفريقية، لم يهنأني أحد داخل النادي، لا يعرفون كيفية تضخيم حجم لاعبيهم ونجومهم".


وأكمل :"لعبت 104 مباراة دولية، أنا الوحيد الذي حققت هذا الرقم من اللاعبين خارج الأهلي والزمالك، شقيقي هو من جاء لي بقميص المنتخب بعد المباراة الـ 100، من أجل أن نلتقط صورة به، ولم تأتي تلك الخطوة من الإسماعيلي أو إداراته".


وأكمل عبد ربه حديثه محاولًا تدارك دموعه :"أخلصت للنادي ولم يقدر أحد ذلك سوى الجماهير في الشارع فقط، أنا ظُلمت في الإسماعيلي، والجماهير أيضًا أقتنعت ببعض الإشاعات والأكاذيب التي قالوها عني".


وأضوح :"من يجب النادي والكيان ويخلص له لا ينتظر شيئًا من أحد، ولكن هناك وقت تحتاج فيه كلمة شكرًا، وتغني هذه الكلمة عن ملايين الدنيا، (القرش في النادي أكبر من ملايين في أي مكان آخر)، كلمات الجماهير في الشارع تعوض عن كل حلم ممكن تحقيقه ماليًا".

 

التعليقات