رئيس ماديرا يتحدث عن كواليس خرق رونالدو للحجر المنزلي

تحرير : احمد سعيد

١٤ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٤:٢٩ م
كشف روي أنطونيو ماسيدو، رئيس نادي ناسيونال ماديرا البرتغالي، اليوم الثلاثاء، كواليس عودة كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، للتدريبات رغم إيقاف الأنشطة الرياضية بسبب تفشي فيروس كورونا.

وكان رونالدو قد ظهر خلال الأيام الماضية، وهو يتدرب على ملعب ناسيونال ماديرا، وهو ما تسبب في انتقادات حادة له، من جانب العديد من البرتغاليين، بدعوى انتهاكه قواعد الحجر الصحي.

وقال ماسيدو خلال تصريحات لصحيفة "توتو سبورت" الإيطالية: "رؤية كريستيانو رونالدو وهو يركل الكرة على أرض الملعب، تجعلني أشعر بأنني أصغر سنًا".

وأضاف: "عندما وصل كريستيانو إلى أكاديميتنا، كان في العاشرة من عمره، من نادي أندورينها، وأعطيناهم في المقابل العديد من الكرات والملابس".

وأردف: "بعد ذلك بعامين في 1997، كنت أنا الرئيس الذي وقع انتقاله إلى سبورتنج لشبونة، كان جيدًا جدًا عندما كان طفلًا، لكن كان من المستحيل أن نتخيل، أنه سيصبح أقوى لاعب في التاريخ".

وحول طلب رونالدو التدرب على ملعب ناسيونال، أجاب: "اتصل بنا كريستيانو وكنا سعداء بمنحه هذه الفرصة، لقد امتثلنا للقواعد والبروتوكولات الصحية في ماديرا، المتعلقة بفيروس كورونا، من ناحية احترام مسافات الأمان".

وتابع: "رونالدو هو ولدنا، وهو أفضل مثال ممكن لأكاديمية نادينا، إنه نموذج للعالم كله، إنه محترف للغاية ولديه صفات إنسانية رائعة.. هو فخر مجتمعنا، أفضل لاعب في التاريخ ولد بجزيرتنا الصغيرة".

وعما إذا كان "الدون" يتدرب في الملعب كل صباح، رد ماسيدو: "لا أعتقد أنه كل يوم، في بعض الأحيان يأتي في الصباح، وأحيانًا في فترة ما بعد الظهر.. هذا يعتمد على برامج التدريب الخاصة به".

وواصل: "لقد وجدته متحمسًا وعازمًا للغاية، هواء جزيرة ماديرا سيمنحه طاقة إيجابية أكبر، إنه يتدرب بقوة، لا يستطيع الانتظار حتى تنتهي حالة الطوارئ الصحية، لديه رغبة كبيرة في العودة للعب مرة أخرى".

وختم رئيس النادي: "بقاء رونالدو في يوفنتوس؟ بدا سعيدًا جدًا هناك، أعتقد وآمل أن يبقى هناك لعدة سنوات أخرى، أريده أن يفوز بالاسكوديتو، ودوري أبطال أوروبا، والكرة الذهبية أيضًا مع البيانكونيري".
التعليقات