إلغاء أولمبياد طوكيو غير مطروح

تحرير :

٢٠ مارس ٢٠٢٠ - ١٢:٤٦ م

قال توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، إنهم يعكفون على دراسة عدة سيناريوهات مختلفة تتعلق بدورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2020 في طوكيو، لكن الإلغاء غير مطروح.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ


ورغم التأثير الهائل لتفشي فيروس كورونا حول العالم، حرص منظمو الحدث الرياضي الكبير الذي يقام كل 4 أعوام، على أن الدورة ستقام في موعدها بداية من 24 يوليو دون أي تغيير في الخطط المعدة سلفا، ورغم كل ذلك يؤكد باخ لصحيفة نيويورك تايمز، أن مجرد التفكير في إلغاء الدورة غير مطروح أصلا.

وقال باخ عن ذلك "الإلغاء ليس على جدول الأعمال. نحن ملتزمون بتنظيم دورة ألعاب ناجحة، بالطبع نحن نبحث عدة سينايوهات مختلفة لكننا نختلف عن الكثير من الاتحادات الرياضية وروابط الدوري المختلفة، لأن موعد بدء الدورة بعد 4 أشهر ونصف من الآن".

وأضاف رئيس اللجنة الأولمبية الدولية "ما يسبب خصوصية هذه الأزمة وصعوبتها هو الغموض الذي يكتنف الموقف. لا يمكن لأحد اليوم معرفة تطورات الوضع غدا أو كيف ستكون عليه الأوضاع بعد شهر".

وتوقعت اليابان أن تستقبل نحو 600 ألف شخص ما بين رياضي ومشجع خلال الدورة، وهو ما دفعها لضخ استثمارات كبيرة في الاعداد للحدث بلغت أكثر من 12 مليار دولار، لكن باخ يقول إن القرار النهائي حول الدورة لن تحدده عوامل أو مصالح مالية.

التعليقات