عبد الحفيظ يكشف مصير معسكر الأهلي وتغريم صبحي وبادجي

تحرير : احمد سعيد

١٨ مارس ٢٠٢٠ - ٠٢:١٣ م
كشف سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالفريق الأول لكرة القدم بالنادي، حقيقة ما تردد خلال الساعات الماضية حول إقامة معسكر داخلي للفريق استغلالا لفترة تعليق النشاط الرياضي، التي تأتي في إطار التصدي لمكافحة فيروس «كورونا» المستجد، مؤكدًا أن الأمر برمته سيتم مناقشته وحسمه خلال اجتماع الجهاز الفني بقيادة السويسري رينيه فايلر الأحد المقبل.

أضاف عبدالحفيظ أن سلامة الجميع تبقى دائما في المقام الأول، وأن الجهاز الفني سيبحث اختيار القرار الأمثل للظروف الراهنة، التي يأتي على رأسها ضرورة الحفاظ على السلامة العامة للجميع، وذلك في ظل الإجراءات الاحترازية والوقائية التي نتخذها جميعا للتصدي لفيروس «كورونا».

وانتقل عبدالحفيظ للحديث عن اختيار استاد جابوما بالكاميرون لاحتضان نهائي دوري رابطة الأبطال في نسخته الحالية، وما تردد في هذا الصدد حول إمكانية إقامة الدورين قبل النهائي والنهائي به، مؤكدًا أن الأهلي جاهز تماما لكل الاحتمالات ويسعى لتحقيق هدف واحد وهو التتويج باللقب الإفريقي.

وأشار مدير الكرة إلى ان الأهلي يتعامل دائما مع الأمور خطوة خطوة.. وأن التفكير في المباراة النهائية قبل تخطي عقبة نصف النهائي أمر غير منطقي، ومن ثم يبقى التفكير أولا في مواجهة الوداد المغربي التي حدد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» موعدها في وقت سابق.

وأضاف أن الأهلي يخوض مبارياته الإفريقية بحثا عن هدف واحد وهو استعادة اللقب، الذي يعد الهدف الرئيسي للفريق منذ انطلاق الموسم الحالي، مشددا على جاهزية الفريق لكل الاحتمالات في هذا الشأن.

وتطرق عبدالحفيظ إلى المشادة التي حدثت بين ثنائي الفريق رمضان صبحي وأليو بادجي في المران الأخير، مؤكدًا أنه أمر مرفوض تماما داخل الأهلي، ومن ثم تم توقيع غرامة مالية على الثنائي.
التعليقات