ماني: الحلم أصبح حقيقة ويجب عليّ رد الجميل

ساديو ماني

تحرير :

١٢ فبراير ٢٠٢٠ - ٠١:٢٤ م

تحدث السنغالي ساديو ماني نجم ليفربول الإنجليزي عن رحلته الاحترافية، وتتويجه بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا، كما اعترف بدعم أبناء قريته بامبالي له، وذلك خلال تصريحاتع للموقع الرسمي لليفربول.

وقال نجم ليفربول: "لا أستطيع وصف الدعم الذي قدمه لي أبناء قريتي، هم يدعمونني بشكل خاص ومتحمسون لرؤيتي دائمًا في أفضل حالة، وإذا تعاملت مع هؤلاء الناس، ستجد نفسك تبذل قصارى جهدك لتجعلهم فخورين بك، علىّ الاعتراف بما قدموه لي والعمل على رد الجميل لهم".

وتابع ساديو ماني: "عندما احترفت في نادي ميتز بفرنسا، وقتها كنت ألعب في دوري الدرجة الثانية، لم يكن لدى القرية قناة لمشاهدة الدوري الثاني، لذلك كان الجميع متحمسًا لرؤيتي على التلفزيون أولاً وقبل كل شيء".

وواصل نجم ليفربول: "أعتقد أنه كان شيئًا مميزًا، لأنه في القرية كان لدينا بعض اللاعبين الكبار لكنهم لم ينجحوا، ولقد حرصوا على متابعتي كل يوم، لأنهم سيكونون فخورين بي فقط، أعتقد أنني يجب عليّ التضحية بنفسي لجعلهم فخورين".

وحقق ساديو ماني جائزة أفضل لاعب في إفريقيا في الحفل الذي أقيم في القاهرة، متفوقًا على زميله المصري محمد صلاح ومنافسه الجزائري رياض محرز لاعب ليستر سيتي، واعترف صاحب القميص رقم 10 في ليفربول بالدور الذي لعبه زملائه في ليفربول في تحقيق هذا الإنجاز.

وقال نجم ليفربول: "الحلم أصبح حقيقة، عندما كنت شابًا كنت أحلم دائمًا بأن أكون الأفضل، وفي هذا العام حصلت على الجائزة، لذلك أنا سعيد جدًا، وبالتأكيد أتطلع لتقديم الأداء الجيد مع فريقي بشكل خاص والفوز بالمزيد بالألقاب، خاصة وأنني ألعب مع ليفربول وهو ناد كبير، ويمكن أن توفر لك البطولات مع الفريق، فرصة الحصول على جوائز وألقاب فردية".

جدير بالذكر أن ماني البالغ من العمر 27 عامًا عاد مؤخرًا للمشاركة في تدريبات ليفربول الجماعية بعد الإصابة التي تعرض لها خلال مشاركته في مباراة الريدز ضد وولفرهامبتون بالجولة الـ24 من بطولة الدوري الإنجليزي.

التعليقات