رغم السقوط بخماسية.. أجيري: بثثنا الخوف في أجساد برشلونة

خافيير أجيري

تحرير :

٣١ يناير ٢٠٢٠ - ٠١:٣١ م

يعتقد خافيير أجيري المدير الفني لفريق ليجانيس، أن فريقه ظهر بشكل جيد أمام برشلونة رغم الهزيمة الثقيلة، وتوديعه كأس ملك إسبانيا بسقوطه 0-5 على ملعب كامب نو، ليركز انتباهه لما تبقى من الموسم على تجنب الهبوط في الدوري الإسباني.

وصرّح أجيري: "الأهداف المبكرة أضرت معنويات فريقنا رغم أن الشوط الأول كان متكافئا، لقد بثثنا الخوف في أجسادهم، لكن في الشوط الثاني كنا في فوضى، وصرنا تحت رحمة برشلونة".

واعترف أجيري أنه تفاجأ بخطة كيكي سيتيين: "برشلونة غيّر كل شيء وعاد لطريقته الأصلية وأشرك 4 لاعبين في الخط الخلفي، وهي الطريقة التي يعتاد عليها لاعبوه. كان جليا أننا غير قادرين على مجابهة هذا المنافس. سنغلق صفحة الكأس لأن الدوري هو الأهم بالنسبة لنا".

ولم يبد تزمرا كبيرا من النتيجة العريضة: "لقد قاتلنا حتى النهاية رغم انخفاض مستوانا في الشوط الثاني. واجهناهم بقوة رغم أنهم لم يريحوا أي لاعب أمامنا، وهذا أمر أقدّره".

وأتم مشيرا إلى أن برشلونة لم يختلف كثيرا عن حقبة إرنستو فالفيردي: "لويس سواريز لم يكن في خط الهجوم، بخلاف ذلك كان كل شيء متشابها. الهدف الثالث قتلنا".

المواجهة كانت الأولى تاريخيًا بين برشلونة وليجانيس في منافسات كأس ملك إسبانيا، وشهدت استمرارا لسجل البلاوجرانا المثالي على ملعبه أمام الضيف المدريدي، إذ تغلب عليه 4 مرات من أصل 4 مواجهات على كامب نو في مختلف المسابقات.

كما تلقى خافيير أجيري مدرب ليجانيس هزيمته الثانية أمام برشلونة هذا الموسم، وإجمالا لم ينجح في الانتصار أمامه سوى مرتين من أصل 23 مواجهة، آخرها كمدرب لـ أتليتكو مدريد موسم 2007\2008.

التعليقات