أسامة خليل يفجر مفاجأة: الشركة الراعية خفضت عقود رعاية الأهلى والزمالك(فيديو)

تحرير : أحمد سعيد

١٧ يناير ٢٠٢٠ - ٠١:١٦ م

كشف الكاتب الصحفي أسامة خليل، أن التسويق الرياضي في مصر غير مستقر نهائيًا، والدليل هو أن الشركة الراعية للأندية والمالكة لحقوق البث التلفزيوني قررت فجأة تخفيض عقود رعاية الأندية بسبب الخسائر الفادحة التي وقعت فيها.

وقال خليل خلال استضافته في برنامج يا مساء الأنوار الذي يقدمه مدحت شلبي، أن قرار تخفيض العقود جاء نظرًا لأن هناك عدم دراسة للسوق قبل طرح هذه المبالغ، وعندما تعرضت الشركة لهذه الخسائر قررت عدم الالتزام بالعقود.

وتابع:" شركة صلة السعودية، عندما حصلت على عقد رعاية النادي الأهلي في السنوات السابقة، رأس مالها كان من الخارج، وخسروا في أول تعاقد، لكن بعد دراسة قرروا زيادة عقد الرعاية واستعانوا بمعلنين من خارج مصر، وحققوا مكاسب كبيرة.

وواصل:" شركة برزنتيشن محتكرة عقود الرعاية في مصر، قدمت عقود خيالية للجميع بدون دراسة، وبالتالي الأندية تورطت في العديد من الالتزامات مثل عقود اللاعبين وغيره، لا استطيع أن أوجه اللوم على الأهلي أو الزمالك، ليس من الطبيعي أن أكون منتظر على سبيل المثال  100 مليون جنيه، وأحصل على 70 مليون فقط، فهو أمر مزعج للغاية".

وأضاف:" الأندية أصبحت غير مسؤولة أيضًا في قراراتها الخاصة بانشاء قناة فضائية، الجميع يعلم أنها تخسر لكنهم يقولون أنه جزء من التسويق، هل الإعلام في مصر لا يتناول أخبار الأهلي والزمالك سواء في الصحف أو المواقع أو في التلفزيون؟ بالطبع يتناوله ".
وأتم" هل من الطبيعي أن يخصم الزمالك 40 مليون جنيه من مستحقاته لدى الشركة الراعية رغبة في إنشاء قناة؟، وفي الأهلى الشركة الراعية فسخت العقد لأنها تخسر بسبب قناة النادي، ونكتشف في النهاية إن الرغبة الوحيدة من انشاء قنوات الأندية هو التسويق لمجلس الإدارة أو الدفاع عن الإدارة فقط".

التعليقات