كابيلو يفتح النار على ساري بسبب نجم يوفنتوس

ساري

تحرير :

٠٨ يناير ٢٠٢٠ - ٠٢:٣٠ م

أثارت تصريحات المدير الفني ليوفنتوس، ماوريسيو ساري، بخصوص غياب مدافع الفريق ماتياس دي ليخت عن مباراة كالياري الماضية، شكوك المدرب السابق لبيانكونيري، فابيو كابيلو، وذلك بعد أن قال ساري إن سبب غياب المدافع الهولندي عن اللقاء الأخير أمام كالياري، يعود إلى معاناته من مشكلة بالكتف.

لكن يبدو أن رواية "السيدة العجوز"، لم تقنع كابيلو، ففي تصريحات نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطاينة، ألمح المدرب الإيطالي الشهير إلى أن سبب غياب دي ليخت عن مباراة كالياري هو رغبة يوفنتوس في حماية اللاعب، "الذي لا يعيش أحسن أيامه الكروية".

ومنذ انتقاله إلى يوفنتوس في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، والانتقادات تنهال على دي ليخت، بسبب تواضع مستواه في غالبية المباريات، وارتكابه هفوات عدة تسببت في ضياع أكثر من نقطة على يوفنتوس.

ويرى كابيلو أن يوفنتوس لا يقول الحقيقة كاملة بشأن وضع مدافعه، وأضاف: "هم يقولون ذلك (تعرضه للإصابة)، لكن يجب أن نعطي دي ليخت الوقت من أجل فهم النظام الجديد وكذلك العقلية الجديدة".

وتابع المدرب الإيطالي: "المدافع الهولندي ليس في حالة جيدة وأعتقد أن بونوتشي في حاجة إلى لاعب مثل ديميرال إلى جانبه بدلًا من دي ليخت".

يشار إلى أن ماتياس دي ليخت (20 سنة)، تألق بشكل كبير للغاية مع فريقه السابق أياكس أمسترادم، وجذب المدافع الهولندي اهتمام أكبر الفرق الأوروبية، إلا أنه اختار الدفاع عن قميص يوفنتوس.

التعليقات