فينجر يتحدث عن ميزة النني وما ينقص اللاعبين المصريين

تحرير : علي الزيني

٠٦ يناير ٢٠٢٠ - ٠٦:٥٠ م
أكد أرسين فينجر المدير الفني السابق لنادي أرسنال الإنجليزي، أنه من الصعب اختيار واحدًا من بين محمد صلاح أو ساديو ماني ليصبح الأفضل في القارة الأفريقية عام 2019، مشيرًا إلى اللاعبين المصريين لا ينقصهم إلا تحقيق نتائج جيدة في كأس العالم، جاء ذلك في تصريحات تلفزيونية، عقب نهاية  مباراة الأساطير التي أقيمت في منطقة الأهرامات، على هامش حفل إعلان الأفضل في أفريقيا.

وبدأ فينجر حديثه، قائلًا: "تواجدي في مصر ليست المرة الأولى، دائمًا ما أسعد بأن أكون هنا، تواجدت من قبل هنا لمشاهدة إحدى المباريات عام 1997 على ما أتذكر، إنه لأمر رائع أن أشاهد هؤلاء الأساطير يلعبون كرة القدم من جديد".

وعن جائزة الأفضل في إفريقيا، في عام 20149، أجاب:"من وجهة نظري، أعتقد إن المنافسة ستكون بين صلاح وماني، فهما يلعبان في نفس الفريق، ومن السيئ إن أحدهما سيخسر الجائزة.. بالنسبة لي أود تقاسم جائزة الأفضل بين ماني وصلاح، من الصعب للغاية تحديد من يستحق الجائزة بينهما".

وأضاف: "صلاح قدم موسم رائع، إنه يلعب كصانع ألعاب و كجناح وينهي الهجمات بشكل رائع، وسرعته عالية للغاية، إنه يتطور في كل عام، وأصبح مكتمل النضج حاليًا".

وتطرق فينجر للحديث عن محمد النني لاعب بشكتاش التركي الحالي، والذي تولى تدريبه في أرسنال، قائلًا: "أحببت النني كثيرًا لأنه يساعد الفريق ويجعل الفريق يلعب بشكل أفضل دائما،  إنه يقوم ببناء اللعب بشكل جيد، لا يخاطر كثيرًا ويستحق الكثير".

واختتم حديثه، قائلًا: "اللاعبون المصريون موهوبون للغاية، لديهم عقلية جيدة جدًا وبإمكانهم أن يفاجئونك، ما ينقصهم فقط هو التواجد في كأس العالم ومفاجأة الجميع بتحقيق نتائج جيدة".
التعليقات