أول رد من باهر المحمدي على عقوبة الإسماعيلي

تحرير : علي الزيني

٣١ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٤:٢٥ م
أبدى باهر المحمدي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الإسماعيلي، احترامه لقرار مجلس إدارة ناديه، برئاسة  إبراهيم عثمان، بعد العقوبة التي وقعت عليه من قبل مجلس الإدارة، بسبب التصريحات التلفزيونية التي أدلى بها اللاعب، وطالب فيها بالرحيل عن الفريق، خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.

وأكد مصدر مقرب من اللاعب، أن باهر تقبل العقوبة الموقعة عليه، من قبل مجلس إدارة الدراويش، وأنه انتظم في تدريبات المستبعدين من مباراة إنبي القادمة ولا توجد لديه أي نية لافتعال أي أزمات، موضحًا أن اللاعب لا يريد سوى موافقة نادية على رحيله.

وقال إبراهيم فارس عضو مجلس إدارة نادي الإسماعيلي في تصريحات هاتفية لبرنامج سوبر تايم والذي يذاع عبر قناة تايم سبورت، أن مجلس الإدارة قرر استبعاد باهر المحمدي من مباراة إنبي المقبلة في مسابقة الدوري الممتاز، وتغريمه 200 ألف جنيه بسبب عدم مثوله للتحقيق الذي تم إبلاغ اللاعب به صباح أمس الإثنين.

وأضاف عضو مجلس الدراويش:" لا نية لنا في الاستغناء عن باهر المحمدي مهما كانت قيمة العرض المقدم لنا.. باهر لاعب واعد ونريد استمراره في الفريق".

وأكد باهر المحمدي مساء الأحد الماضي، عن تلقيه عروضًا من أجل الرحيل عن النادي الإسماعيلي في يناير المقبل، مشددًا على رغبته في موافقة ناديه بالسماح له بخوض تجربة احترافية جديدة، خاصة وأنه ما زال في سن صغير.
التعليقات