ذكريات الحلم الضائع لم تغادر عقل جريزمان

أنطوان جريزمان

تحرير :

٢٦ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠١:٠٥ م

لم تغادر ذكريات خسارة أنطوان جريزمان، نجم برشلونة الحالي وأتلتيكو مدريد السابق، لقب دوري أبطال أوروبا قبل 3 أعوام مع الروخيبلانكوس، عقل اللاعب الفرنسي الذي تحسر على ضياع هذا الإنجاز.

وانتقل جريزمان للعب بجوار ميسي في "كامب نو" مطلع هذا الموسم، قادمًا من أتلتيكو مدريد، بعد دفع الشرط الجزائي والذي بلغ 120 مليون يورو، ليبدأ رحلة جديدة للبحث عن حلم "الشامبيونزليج".

وتحدث جريزمان عن نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2016 أمام ريال مدريد، والذي خسره فريقه آنذاك أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح، في مباراة أهدر فيها الفرنسي ركلة جزاء خلال وقتها الأصلي.

وقال جريزمان، عن تلك المباراة: "أتذكرها جيدًا، على الرغم من أنني سجلت في ركلات الترجيح، إلا أنني أغضب بشدة كلما أتذكر ركلة الجزاء التي أهدرتها".

وأضاف: "أتمنى لو أنني سجلتها، أعتقد أن تلك الركلة هي سبب خسارتنها للنهائي، كنا في حالة جيدة للغاية، وأنا متأكد من أنني لو كنت نجحت في التسجيل لحققنا اللقب".

وتابع النجم الفرنسي: "سيكون الأمر مؤلمًا دائمًا، حتى لو فزت بالبطولة مع نادٍ آخر، لأنه كان هدفي وحلمي، حلم النادي بأكمله وكنت أضعه على قدمي، أنا متأكد من شعوري بنفس الألم حتى لو مر 10 أو 15 عامًا".

وتطرق جريزمان للحديث عن تطوره كلاعب، حتى وصل إلى برشلونة، والدور الكبير الذي بذله دييجو سيميوني مدربه في أتلتيكو مدريد، كي يصل لهذا المستوى.

وقال أنطوان: "كل شيء يتعلق باللعبة الأولى، وثقتك في نفسك، أعتقد أنني تعلمت الكثير في ريال سوسيداد، لكن التغيير الأكبر حدث عندما وقعت مع أتلتيكو".

وختم: "لقد كان تغييرًا صعبًا للغاية، مع مدرب كان يقف خلفي دائمًا، وهو سيميوني، كان دائمًا يطلب مني المزيد وتطوير مهارات لم أمتلكها، لقد طور من أدائي الدفاعي، كما ارتفع معدلي التهديفي بفضله".

التعليقات