روديجير يطالب بملاحقة مرتكبي واقعة العنصرية

تشيلسي

تحرير :

٢٣ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠١:٢٢ م

تمكن تشيلسي من حسم ديربي لندن، بالتغلب على توتنهام هوتسبير أمس بهدفين دون رد، في قمة مباريات الجولة رقم 18 في الدوري الإنجليزي، إلا أن المباراة لم تمر بسلام، بعدما تعرض مدافع تشيلسي أنطونيو روديجير لهجوم عنصري من قبل جماهير توتنهام.



وطلب روديجر  من توتنهام، الوصول سريعا إلى مرتكبي واقعة العنصرية المزعومة ضده، ومعاقبتهم، وكان المدافع الألماني طرفا في واقعة شهدت طرد سون هيونج-مين لاعب توتنهام بعد مرور ساعة من اللعب بقليل، وأشار روديجر بعدها بلحظات إلى أنه كان ضحية إشارة عنصرية تشبهه بالقرود من مدرجات الفريق صاحب الأرض.

وطالبت رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين في إنجلترا بفتح تحقيق حكومي في العنصرية باللعبة، عقب المباراة التي حسمها تشيلسي 2-صفر.

وكتب روديجر على تويتر "أتمنى حقا الوصول إلى المخطئين ومعاقبتهم سريعا، وفي مثل هذا الملعب الحديث الذي يملكه توتنهام، هناك العشرات من كاميرات المراقبة، ويجب أن يكون من الممكن الوصول إليهم ومعاقبتهم".

وأضاف "ولو لم يكن ذلك متوفرا فإن هناك العديد من الشهود في الستاد تابعوا وسمعوا ما حدث، إنه لمن المؤسف أن تبقى العنصرية موجودة في 2019، متى يتوقف هذا الهراء؟"

وتعهد توتنهام أيضا باتخاذ "أقوى إجراء ممكن" في حال التعرف على هوية المشجع الذي أطلق صيحات عنصرية.

التعليقات