الحقيقة الكاملة لأزمة طرد لاعبي الشمس من فندق النادي

تحرير : علي الزيني

٢٩ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٢:٢٧ ص
أثيرت أزمة على الساحة الرياضية المصرية، خلال الساعات الماضية، بطرد لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشمس، الذي يشارك في الدرجة الثالثة، من فندق الإقامة، بسبب امتناع الاعبين عن المشاركة في تدريبات الفريق، بعد تأخر مستحقاتهم المالية، لتتواصل التحرير مع أطراف الأزمة للكشف عن حقيقة ما حدث.. البداية كانت مع أحمد عبد الهادي لاعب الفريق، الذي تحدث عن الأزمة، قائلا: "تامر علي، المدير التنفيذي للنادي، حضر لنا إلى الفندق وقال لنا مادام مش هتدربوا اخرجوا بره، وأمر أفراد الأمن بأخذ مفاتيح غرف إقامة اللاعبين بعد جمع متعلقاتهم والخروج من الفندق".

وواصل حديثه، قائلًا: "لم نطلب سوى قسط واحد من مستحقاتنا، وعندما أخبرنا طه شحاتة المدير الفني بحاجتنا في الحصول على مستحقاتنا، أخبرنا أنه لن يتم صرف أي مستحقات إلا عقب تحسن الأداء، قولنا له مفيش فلوس في بيوتنا فوجئنا برد غريب منه أخبرنا أن الأداء أهم من البيوت، لم تعجبنا طريقته في الرد لذلك قررنا اتخاذ موقف بعدم المشاركة في التدريبات".

وأوضح: "رفضنا مكافآت الفوز لأنها تصرف فقط للاعبين المشاركين في المباريات، مما يعني أن هناك لاعبين لن تحصل على أي مستحقات، وهذا ما جعلنا نطلب قسطا واحدا من مستحقاتنا وليس كما أثير أننا طالبنا كافة المستحقات المتأخرة".

المدير الفني
طه شحاته، المدير الفني لفريق الشمس، الذي تحدث قائلًا: "ما حدث شيئ محزن، تواجدت بالنادي في الثانية ظهرًا، وهو موعد مران الفريق، لكن لم يحضر أي لاعب منهم، تحدث مع قائد الفريق، وقلت له أخبرهم بضرورة الحضور إلى المران، وبعد عودته وجدته يقول لي إنهم لن يحضروا إلا بعد الحصول على مستحقاتهم قلت له لقد أعطيتهم 20 ألف جنيه قبل يومين من جيبي الخاص، وفي اليوم التالي منحتهم 10 آلاف جنيه".

وواصل المدير الفني لفريق الشمس، قائلًا: "تحدث معي علي محمدي أحد المدربين المتواجدين في الجهاز الفني، وأخبرني بالتحدث معهم، لكنه قابل وابل من السباب".

وأضاف شحاته: "قبل لقاء الأميرية، أعطيتهم 81 ألف جنيه من جيبي الخاص، وقلت لهم في حالة فوزكم، ستجدون تلك المستحقات لكم، لكن عدا ذلك ستكون هناك عواقب.. وللآسف خسرنا على ملعبنا بعد أداء مخزي، أمام فريق فزنا عليه بنتيجة ( 13 - 0 )، كما أننا دخلنا المباراة منتشين بفوزين قبلها".

وأكد طه:"لم يتأخر لهم سوى مستحقات شهر 9 فقط، وما قام به هؤلاء اللاعبين هو مؤامرة ضدي وضد النادي، فأنا في المركز الثاني ولا يفصلني عن فريق السكة الحديد، صاحب الصدارة سوى نقطتين".

وأوضح: "عقود اللاعبين في الدرجة الثالثة لا يتجاوز الثلاثين ألف جنيه، وهؤلاء اللاعبين الذين لا يستحقون تمثيل الشمس، عقودهم يتراوح من 90 إلى 120 ألف جنيه، ولا يستحقون اللاعب في الدرجة الرابعة".

وعن طرد اللاعبين من الفندق، أجاب قائلًا:"كل اللاعبين، يسكنون في فندق النادي، ونوفر لهم حياة كريمة، يتناولوا وجبة الإفطار والغداء والعشاء في مطعم النادي، ويتناولون الفراخ في وجبة الإفطار، فعلوا فضيحة من لا شيء وحسبي الله ونعم الوكيل فيهم".

رد النادي 
تامر علي المدير التنفيذي لنادي الشمس، علق على الأزمة قائلًا:"هؤلاء اللاعبين لم يحصلوا على مستحقات شهر أكتوبر فقط، ومنذ أيام تحدث معي أحد اللاعبين مطالبًا بالمستحقات المالية، ووافق المجلس برئاسة أسامة أبو زيد، على صرف مكافآت 3 مباريات".

وواصل: "في صباح يوم الأربعاء، قمت بإجراءات صرف المبالغ المستحقة للاعبين، وعندما طالبتهم بالحضور لاستلام قيمة مكافآت المباريات الثلاث فوجئت برفضهم وتمسكهم بالحصول على راتب شهر 10 و 11، مع التهديد بعدم خوض التدريبات".

وأوضح: " بعد رفضهم المشاركة في التدريبات، قلت لهم اللى مش عايز ينزل التدريب مايقعدش فى النادى تانى، وبعدها فوجئت بمكالمة من قسم شرطة النزهة يبلغنى بوجود 5 لاعبين من الفريق، يرغبون فى تحرير محضر ضد النادى بعدم حصولهم على مستحقاتهم المالية، ثم جمعوا متعلقاتهم من مسكنهم فى النادى، وذهبوا لتحرير محضر آخر بأن النادى طردهم".

واختتم، قائلًا:"سنقوم بإرسال خطابات لمنطقة القاهرة، تفيد بامتناع اللاعبين عن المشاركة في تدريبات الفريق، و سنقوم بتصعيد الناشئين لخوض المباريات المتبقية من الدوري".
التعليقات