غانا تبحث عن بطاقة الأولمبياد للمرة السابعة في تاريخها

غانا

تحرير :

٢٢ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٥٤ ص

يحتضن استاد القاهرة الدولي، اليوم الجمعة، في تمام الساعة الرابعة والنصف عصرًا، لقاء منتخب جنوب إفريقيا أمام غانا، في لقاء تحديد المركز الثالث ببطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 سنة، والتي تستضيفها مصر في الفترة من 8 إلى 22 نوفمبر الجاري.

وتتأهل المنتخبات الثلاثة الأولى في البطولة القارية لتمثيل القارة السمراء في الأولمبياد، وهو ما يعني أن الفائز سيشارك في أولمبياد طوكيو 2020، علمًا بأن غانا خسرت في الدور نصف نهائي أمام كوت ديفوار بركلات الترجيح (3-2) عقب التعادل (2-2) في الوقت الأصلي والإضافي، فيما سقطت جنوب إفريقيا أمام مصر بثلاثية نظيفة.

ويبحث منتخب جنوب أفريقيا عن تحقيق المفاجأة رغم صعوبة المهمة التي تنتظره، حيث وصل لهذه المرحلة بعدما حصل على المركز الثاني في ترتيب المجموعة الثانية، التي ضمت منتخبات كوت ديفوار وزامبيا ونيجيريا.

وتعادل منتخب جنوب إفريقيا في أولى مواجهاتها أمام زامبيا (0-0)، ثم تغلبت على كوت ديفوار بهدف نظيف أحرزه تيبوهو موكيانا، ثم تعادلت أمام نيجيريا (0-0)، ثم خسر من مصر في نصف النهائي.

في المقابل، يطمح المنتخب الغاني في المشاركة في الأولمبياد للمرة السابعة في تاريخه، علما بأن أفضل إنجاز حققه خلال مشاركاته الست السابقة في الدورات الأولمبية، يعود إلى أولمبياد برشلونة عام 1992، عندما نال المركز الثالث والميدالية البرونزية.

ووصل المنتخب الغاني لهذه المباراة بعدما حصل على المركز الثاني في ترتيب المجموعة الأولى التي ضمت منتخبات مصر ومالي والكاميرون، وحصل منتخب غانا على أربع نقاط خلال مسيرته بالمجموعة، وذلك عقب فوزه في مباراة وتعادله في لقاء وخسارته مرة واحدة، ليتأخر بفارق خمس نقاط عن المنتخب الوطني (المتصدر).

وتفوق منتخب غانا بفارق الأهداف على الكاميرون، صاحب المركز الثالث، الذي تساوى معه في نفس الرصيد وفارق المواجهات المباشرة، التي يتم الاحتكام إليها أولا وفقا للوائح البطولة، ثم سقط أمام كوت ديفوار بركلات الترجيح في الدور نصف نهائي.

التعليقات