كوت ديفوار تسعى لحسم تأهلها عبر بوابة الرصاصات النحاسية

كوت ديفوار - زامبيا

تحرير :

١٥ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٠:٣٩ ص

يحتضن استاد القاهرة، اليوم الجمعة، في تمام الساعة الثامنة مساءً، لقاء منتخب كوت ديفوار أمام زامبيا، ضمن مواجهات الجولة الأولى لحساب المجموعة الثانية لبطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 سنة، التي تستضيفها مصر في الفترة من 8 إلى 22 نوفمبر الجاري، ويشارك في البطولة القارية 8 منتخبات هي مصر ونيجيريا وغانا والكاميرون ومالي وزامبيا وكوت ديفوار وجنوب إفريقيا، وتتأهل 3 منها للأولمبياد.

ويتصدر منتخب جنوب إفريقيا جدول ترتيب المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط، فيما يأتي منتخب نيجيريا في المركز الثاني بثلاث نقاط، ويحل منتخب كوت ديفوار ثالثا برصيد ثلاث نقاط أيضًا، بينما تتذيل زامبيا المجموعة بنقطة.

ويمني المنتخب الإيفواري الأولمبي نفسه بحجز مقعد في الأولمبياد، للمرة الثانية في تاريخه، بعد أن شارك في أولمبياد بكين 2008.

من جانبه يبحث منتخب زامبيا عن العودة لخوض منافسات الأولمبياد بعد غياب طويل، حيث إن الرصاصات النحاسية ظهرت في الأولمبياد مرتين، الأولى في دورة 1980 والثانية في دورة 1988. 

وتأهل منتخب زامبيا لأولمبياد 1980، وودع من الدور الأول، لكن المشاركة الأبرز والأخيرة للرصاصات النحاسية كانت في دورة 1988، عندما حل المنتخب الزامبي خامسًا بقيادة نجمه الأسطوري كالوشا بواليا، وكان وقتها المنتخب الأول يخوض التصفيات وليس لمن أقل من 23 عامًا. 

ويقود منتخب زامبيا، المدرب الوطني بيستون شامبيشي صاحب الـ 60 عامًا، وهو لاعب سابق في نكانا رد ديفلز وخاض أولمبياد 1988، ويحلم بإعادة الرصاصات النحاسية لمنافسات الأولمبياد من جديد.

التعليقات