صدام ناري بين زامبيا ونيجيريا في كأس الأمم

نيجيريا

تحرير : كريم مليم

١٢ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٠:٥٣ ص

يحتضن استاد السلام، اليوم الثلاثاء، في تمام الساعة الثامنة مساءً، لقاء منتخب زامبيا أمام نيجيريا، ويديرها تحكيميا الحكم الدولي الجابوني بييري أتشو، ويعاونه الثنائي جامس إميلي وعبد العزيز سالي، بينما سيكون لحلو بن براهيم حكما رابعا، وذلك ضمن مواجهات الجولة الأولى لحساب المجموعة الثانية لبطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 سنة، التي تستضيفها مصر في الفترة من 8 إلى 22 نوفمبر الجاري، ويشارك في البطولة القارية 8 منتخبات هي مصر ونيجيريا وغانا والكاميرون ومالي وزامبيا وكوت ديفوار وجنوب إفريقيا، وتتأهل 3 منها للأولمبياد.

واقتنص منتخب كوت ديفوار، فوزًا صعبًا ومهمًا على حساب نظيره النيجيري بنتيجة (1-0) أحرزه سيلاس جناكا في الدقيقة 71 من ضربة جزاء، كما حصل كوفي إدجارد، لاعب منتخب كوت ديفوار الأولمبي، على جائزة أفضل لاعب في المباراة.

فيما فرض التعادل دون أهداف كلمته، على مواجهة جنوب إفريقيا وزامبيا، والتي شهدت أول ظهور للمحكمة المغربية فتيحة الجيرمومي، حيث ظهرت الجيرمومي، قبل انطلاق اللقاء مع محكمة الساحة الرواندية سليمة موكانسانجا.

ويتصدر منتخب كوت ديفوار جدول ترتيب المجموعة الثانية برصيد ثلاث نقاط، فيما يأتي منتخب جنوب إفريقيا في المركز الثاني بنقطة، وحل منتخب زامبيا ثالثا برصيد نقطة أيضًا، بينما تتذيل نيجيريا المجموعة بلا نقاط.

ويسعى المنتخب النيجيري الأولمبي، لمواصلة حملته في الدفاع عن لقبه في البطولة، كما يتطلع إلى تحقيق نتيجة إيجابية، لتسهيل المهمة والتأهل للدور قبل النهائي، من أجل الاقتراب خطوة كبيرة نحو التأهل لأولمبياد طوكيو 2020.

ويدخل المنتخب النيجيري المباراة وهو يعلم مدى صعوبتها، ولكنه يهدف للحفاظ على لقب البطولة الذي حققه قبل أربع سنوات، كما أنه يطمح في التأهل للأولمبياد.

ويعد المنتخب النيجيري أنجح منتخبات القارة الإفريقية في الأولمبياد، حيث استطاع الحصول على الميدالية الذهبية في أولمبياد 1996، وحصد الميدالية الفضية في 2008 والبرونزية في 2016.

من جانبه يبحث منتخب زامبيا عن العودة لخوض منافسات الأولمبياد بعد غياب طويل، حيث إن الرصاصات النحاسية ظهرت في الأولمبياد مرتين، الأولى في دورة 1980 والثانية في دورة 1988. 

وتأهل منتخب زامبيا لأولمبياد 1980، وودع من الدور الأول، لكن المشاركة الأبرز والأخيرة للرصاصات النحاسية كانت في دورة 1988، عندما حل المنتخب الزامبي خامسًا بقيادة نجمه الأسطوري كالوشا بواليا، وكان وقتها المنتخب الأول يخوض التصفيات وليس لمن أقل من 23 عامًا. 

ويقود منتخب زامبيا، المدرب الوطني بيستون شامبيشي صاحب الـ 60 عامًا، وهو لاعب سابق في نكانا رد ديفلز وخاض أولمبياد 1988، ويحلم بإعادة الرصاصات النحاسية لمنافسات الأولمبياد من جديد.

التعليقات