مونديال الأندية يهدد ليفربول بفقدان خدمات نجميه

محمد صلاح

تحرير :

٢٥ أكتوبر ٢٠١٩ - ١١:٥٦ ص

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أمس الخميس، عن استضافة الصين للنسخة الجديد من كأس العالم للأندية في عام 2021 بمشاركة 24 ناديًا، بدلًا من 7 أندية كما هو معمول به في الوقت الحالي، وهو النظام الذي يهدد ليفربول بفقدان خدمات نجومه في تلك البطولة التي ضمن التأهل إليها بالفعل، حيث يشارك بها من القارة الأوروبية 8 أندية وهم 4 أندية أبطال دوري أبطال أوروبا بين عامي 2018 و2021 و4 أندية أبطال الدوري الأوروبي في نفس الأعوام، وتقام البطولة في شهر يونيو وتنتهي في يوليو، وبالتالي تتعارض مع كأس أمم إفريقيا 2021.



وأشارت صحيفة "ميرور" البريطانية، إلى أن البطولة تضع ليفربول في فخ، لأنها ستقام في يونيو أو يوليو من عام 2021.

ويعد الموعد الجديد لمونديال الأندية، متعارضًا مع موعد إقامة النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية 2021.

وأوضحت الصحيفة أن ليفربول سيكون مهددًا بفقدان خدمات نجميه محمد صلاح وساديو ماني، بسبب أنهما سيتواجدان مع منتخبي مصر والسنغال على الترتيب في بطولة أمم أفريقيا.

يذكر أن ليفربول يستعد للمشاركة في كأس العالم للأندية هذا العام في شهر ديسمبر المقبل، وهي البطولة التي تستضيفها قطر.

وييحث ليفربول عن التتويج بلقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه، حيث سبق وأن شارك الريدز في كأس العالم للأندية مرة واحدة من قبل في عام 2005، وحينها خسر الفريق الإنجليزي في المباراة النهائية أمام ساو باولو البرازيلي بهدف نظيف بملعب يوكوهاما باليابان.

التعليقات