لالانا يُنقذ ليفربول من السقوط أمام مانشستر يونايتد

تحرير : علي الزيني

٢٠ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٧:٣٧ م

حسم التعادل الإيجابي بهدف لمثله، مواجهة فريق مانشستر يونايتد ونظيره ليفربول، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأحد، على ملعب "أولد ترافورد"، ضمن مواجهات الجولة التاسعة من منافسات بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، سجل راشفورد هدف التقدم للشياطين الحمر، وأدرك آدم لالانا هدف التعادل للريدز، الذي رفع رصيده إلى 25 نقطة من 8 مباريات، معززًا صدارته لجدول ترتيب البريميرليج، بفارق 6 نقاط عن فريق مانشستر سيتي، في المقابل رفع اليونايتد رصيده إلى 10 نقاط في المركز الثالث عشر.

جاءت الخطورة الأولى في الدقيقة 10، بعدما أرسل ماني كرة عرضية، استقبلها فيرمينو، بتسديدة ضعيفة، وفي الدقيقة 34 انطلق ساديو ماني، ولعب كرة عرضية إلى فيرمينو، الذي سدد كرة في يد دي خيا.

وشهدت الدقيقة 37، هدف التقدم لليونايتد، بعد هجمة سريعة انتهت بعرضية من جيمس، استقبلها راشفورد بتسديدة في الشباك، وطالب لاعبو ليفربول العودة لتقنية الفيديو، بعد خطأ ضد أوريجي، لكن الحكم أكد صحة الهدف.

وفي الدقيقة 43 ألغى الفيديو هدف التعادل لليفربول، بعدما لمست الكرة يد ماني، لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر يونايتد بهدف نظيف.

في الشوط الثاني ضغط فريق ليفربول بحثًا عن هدف التعادل، وهو ما حدث في الدقيقة 84، بعد عرضية من روبرتسون أسكنها آدم لالانا بسهولة في شباك دي خيا، محاولات الريدز استمرت وأضاع لاعبوه أكثر من فرصة هدف محقق، لينتهي اللقاء بنتيجة (1 - 1)

التعليقات