أوزيل غير نادم على قرار اعتزاله اللعب دوليًا

مسعود أوزيل

تحرير : خالد محمود

١٨ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٠:٤١ ص

استعاد النجم الألماني مسعود أوزيل ذكريات الصورة الجدلية التي التقطها مع الرئيس التركي أردوغان في صيف 2018، والتي تسببت في إعلانه اعتزال اللعب دوليًا مباشرة بعد خروج ألمانيا المهين من دور المجموعات من مونديال روسيا العام الماضي، ليؤكد في حواره مع بوابة "ذي أتلتيك" على عدم شعورهد بالندم على ذلك القرار الذي اتخذه بعد تعرضه للعنصرية في ألمانيا، وقال أوزيل في المقابلة، أنه بعد مرور الوقت، فكر بعمق في ذلك القرار بهدوء أطثر، ووجد أنه اتخذ بالفعل القرار الصحيح.



وأشار النجم الألماني إلى مروره بفترة عصيبة، خاصة أنه مثل المانشافت لمدة 9 أعوام كاملة، وتوج مع مع منتخب بلاده بمونديال البرازيل 2014، إلى جانب خوضه الكثير من المباريات التي لم يقصر فيها وقدم خلالها كل ما لديه دفاعًا عن ألوان القميص الذي يرتديه.

وتابع أوزيل بأنه شعر بالاستياء الشديد من الهتافات العنصرية التي تعرض لها، دون أن يجد أي شخص يدافع عنه في المنتخب الألماني، إلى جانب الخسائر المالية التي تعرض لها بسبب خروج ألمانيا من دور المجموعات، بعدما وقع على عقود إعلانية قبل المونديال، قبل أن يتم استبعاده من تلك الإعلانات الخاصة بالاتحاد الألماني لكرة القدم.

وعن مستقبله مع آرسنال، أكد أوزيل على عزمه البقاء حتى نهاية عقده في عام 2021، مؤكدًا على أنه لا ينوي الهروب من الفترة العصيبة التي يمر بها حاليًا.

التعليقات