بعد الرباعية.. المصري يؤدي مرانًا بدنيًا على شاطئ المحيط الهندي

المصري البورسعيدي

تحرير :

١٦ سبتمبر ٢٠١٩ - ١١:١٩ ص

أدى الفريق الأول للكرة بالنادي المصري البورسعيدي، مرانه الصباحي اليوم الإثنين، على شاطئ المحيط الهندي بجزيرة زنجبار، حيث اشتمل المران على عدد من الوحدات البدنية وخاصةً المتعلقة منها بالسرعة والقوة والتحمل.

وحقق فريق المصري البورسعيدي فوزًا كبيرًا على نظيره فريق ماليندي بطل زنجبار، بأربعة أهداف مُقابل هدف، في المباراة التي جمعتهما عصر أمس لأحد، على ملعب عمان، في ذهاب الدور التمهيدي الثاني من الكونفدرالية الإفريقية.

المباراة بدأت بضغط كبير من جانب لاعبي المصري، التهديد الأول جاء عن طريق المهاجم الفلسطيني محمود وادي الذي كان على اعتاب أن يفتتح التسجيل لفريقه لكن كرته مرت بجوار القائم، ومن جديد واصل وادي إهدار الفرص في الدقيقة الثامنة بعدما انفرد بالمرمى، لكنه سدد ضعيفة ليتصدى لها الحارس على مرتين.

في الدقيقة 27 كسر وادي العقدة وتمكن من تسجيل الهدف الأول له، بعدما نفذ سعيدو سيمبوري مخالفة أرسلها عرضية داخل منطقة الجزاء استقبلها وادي برأسية سكنت الشباك، وأضاف حسن علي الناشئ الهدف الثاني في الدقيقة 33، إثر تمريرة أوقف الكرة بيساره وسدد بيمينه محرزًا الهدف الثاني.

ثم واصل وادي تألقه وسجل الهدف الثالث له والثاني لفريقه في الدقيقة 40، ثم قلص ماليندي النتيجة قبل نهاية الشوط الأول، عن طريق إبراهيم علي لتصبح النتيجة 3-1 للمصري.

ومع بداية الشوط الثاني، عاد وادي وسجل الهدف الرابع في الدقيقة 52، ولم تشهد أي خطورة حتى انتهت المباراة بفوز المصري بأربعة أهداف مقابل هدف.

ومن المنتظر أن تقام مباراة الإياب بين الفريقين في مصر يوم 28 سبتمبر الجاري، واقترب المصري من التأهل لدور المجموعات حال تفاديه الخسارة برباعيةفي مباراة الإياب.

التعليقات