تفرغ لقصف الجبهات.. عبدالحفيظ مدير الكرة الذي نسى مهام منصبه

سبب رئيسي لحالة الاحتقان المشتعلة بين جماهير الأهلي والزمالك، هى تصريحات مسؤولي الناديين، ما يترتب عليه تفجر الأزمات تباعاً رغم اقامة المباريات دون حضور جماهير

تحرير : علي الزيني

٠٣ سبتمبر ٢٠١٩ - ١١:٣٦ م

دائما ما يثير الجدل بتصريحاته، ويشغل نفسه بالشو الإعلامي يستهدف منه اللعب على مشاعر جماهير النادي تاركًا منصبه الذي يشغله كمدير للكرة في الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، والملفات التي تولاها للإشراف عليها، تفرغ للرد على رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، وابنه أمير مرتضى المشرف على الكرة، من خلال قفشة أو دعابة أو سخرية، في المقابل لم ينجح في القيام بمهام عمله الأصلي وفشل فيه إلى حد كبير بدليل كم المشكلات والأزمات التي ظهرت على مدار الفترة الماضية بين لاعبي الأهلي من ناحية وبينهم والجهاز الفني من ناحية أخرى.

وتر الجماهير

ترك سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالأهلي كل الملفات التي تم تعيينه من أجل القيام بها،وتفرغ للعب على وتر الجماهير المنتمية إلى القلعة الحمراء، بعدما اكتشف أن رضاها عنه ستضمن له البقاء في منصبه مهما ارتكب من أخطاء، وتفرغ مدير الكرة للرد على أي شخص، يهاجم النادي الأهلي، خاصة رئيس الزمالك، بعدما تهرب مسؤولو النادي من الرد عليه. 

دور السيف والدرع الحامي، للنادي الأهلي، وتفرغ للرد على كل كلمة يخرج بها مرتضى منصور رئيس مجلي إدارة الزمالك، وابنه أمير المشرف العام على فريق الكرة بالقلعة البيضاء، نالاعجاب جماهير الأهلي، ورغم أن مبادئ النادي دائماً ما ترفع شعار عدم الإنجراف في الرد على أي شخص يهاجم النادي إلا أن كسر هذه القاعدة.

صراع مرتضى

برنامج ملك وكتابة الذي يٌذاع على قناة النادي الأهلي، وأوهم الجماهير الأهلاوية أن هدفه فقط الدفاع عن النادي، قرر سيد عبدالحفيظ أن يصبح نسخة جديدة منه، تفرغ لها ولم يركز في حل أزمات فريق الكرة، واللاعبين الذين غرقوا في المشكلات بسبب عدم قدرة مدير الكرة على فرض الإنضباط المطلوب.

وكانت آخر حرب كلامية، اشترك فيها عبد الحفيظ، عبر قناة الأهلي، كانت أمس الإثنين قائلًا: " لا يجب أن تطالب النادى الأهلى بالمثالية وسط عصر يتنافى مع السلوك الرياضى واستعراض القوة، ولا يجب أن نتحول من خلاف رياضى إلى خلاف إجرامى".

وتابع مدير الكرة بالأهلي، ساخرًا: "فى مكروباص بيطلع من المحور من 11 إلى 2 الصبح من رئيس الموقف لكل الركاب لازم يشتموا فى الأهلى". مشيرًا إلى برنامج "الزمالك اليوم" الذى كان يتم عرضه على قناة المحور قبل أن يتم نقله إلى قناة "الحدث اليوم".

في المقابل خرج رئيس نادى الزمالك من خلال برنامج الزمالك اليوم ردًا على تصريحات عبد الحفيظ، قائلاً:" لا تتحدث عن أسيادك ولا عن أولادي مجددًا، أمير مرتضى لا يتقاضى راتبه من الأهلي مثلك يا مرتزق، أمير مرتضى يصرف أمواله من جيبه الخاص وحبا فى الزمالك، ابعد عن ولادى يا سيد عشان هقطعلك لسانك، وبقول للخطيب لم الرداحة بتاعتك، أنا لو فتحت يا خطيب هتروح تشتكى لجهات عليا فى الدولة.

نار الغيرة

اشتعلت نار الغيرة بين سيد عبدالحفيظ، وأمير مرتضى، بسبب التصريحات التي جاءت على لسان كلا منهما،في الفترة الماضية، وعلى عكس المتوقع،بدا ذلك واضحًا من خلال اهتمام عبدالحفيظ بتصريحات أمير مرتضى، وهو ما جعل الأول يتخلى عن المبادئ والقيم، التي يتم اتباعها من كل العاملين داخل النادي الأهلي، عكس أمير، الذي كان يسير على طريقة والده ويخرج بتصريحات مثيرة للجدل.

رد عبد الحفيظ على تصريحات أمير، التى خرج بها عبر برنامج "الزمالك اليوم"، تعين رينى فايلر مدربًا للأهلي، متعجبًا من تعاقد الفريق الأحمر مع السويسرى الذى سبق للزمالك وتفاوض معه، واصفه أنه أضعف من قيادة قطبى الكرة المصرية".

واختتم حديثه، قائلًا:" نتمنى الأهلى يرجع لمستواه الموسم الجديد علشان يكون فى منافسه قويه".

تصريحات أمير أثارت غضب عبدالحفيظ، الذي خرج يرد، قائلًا: "أحدهم قال أتمنى الأهلي يرجع لسابق مستواه، فكرني بالمسرحية والراجل اللي بيقول: "شيلوه من فوقي لأموته.. نحن في عالم وهو في عالم افتراضي، سُنة الحياة بتقول إننا بنكسبك على طول، وانت ممكن تكسبني مرة أو مرتين فقط".

تفوق أمير

الخلافات بين أمير مرتضى، وسيد عبدالحفيظ في التصريحات خرج منها كلا منهما خاسراً، بينما تفوق أمير في مواكبة الأحداث واستطاع أن يطور من نفسه  وأضاف إلى ناديه في الفترة الماضية، عكس ما حدث من سيد عبدالحفيظ، الذي تفرغ للرد على التصريحات، لكسب ود الجماهير الأهلايوية.

أمير تعاقد مع مدربين مميزين، واجتهد كثيراً من خلال المنصب الذى تولاه، تعاقد مع لاعبين ومدربين مميزين، عكس ما حدث من سيد عبدالحفيظ، الذي رشح لاسارتي، لقيادة فريق الأهلي، وفشل فشل ذريعًا ورحل بعد الخروج من كأس مصر.

التعليقات