كيف قضى مدرب الزمالك الجديد 6 أشهر في تل أبيب؟

ستانوفيتش

تحرير : أحمد سيد

١٥ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٠٥ م

فاجأ رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، الجميع في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، بعدما أعلن عن تعيين الصربي ألكسندر ستانوفتش، المدير الفني السابق لفريق القادسية السعودي، مديرًا فنيًا للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأبيض، خلفًا لخالد جلال الذي تمت إقالته بعد 3 مباريات فقط من توليه المهمة، وأكد رئيس الزمالك، في تصريحات لبرنامج «الزمالك اليوم»، أن الصربي ألكسندر سيصل إلى القاهرة، غدًا الجمعة، لتوقيع عقوده مع النادي، ثم بعد ذلك سيتم تقديمه في مؤتمر صحفي.

إعلان ستانوفتش، مديرًا فنيًا للقلعة البيضاء تسبب في صدمة شديدة لجماهير الأبيض، خاصة أنها كانت تطمح في أن يتعاقد رئيس النادي مع مدير فني كبير على الأقل لا تقل قيمته الفنية عن السويسري كريستيان جروس الذي قاد الفريق للتتويج ببطولة الكونفدرالية، وظل يردد أسماء مدربين مثل رامون دياز، وجيسوالدو فيريرا، وغيرهم من القائمة التي ظل يتفاوض معها نجلاه أمير وأحمد مرتضى بشأنها.

وبمجرد أن أعلن رئيس الزمالك عن اسم المدير الفني بدأت الانتقادات توجه له ولمجلس إدارته على هذا الاختيار، حيث يمتلك المدرب صاحب الـ46 عامًا سيرة ذاتية ضعيفة، وما زاد من حدة الانتقادات، هي أن ستانوفتش تولى تدريب فريق مكابي حيفا الإسرائيلي لمدة 6 شهور موسم 2014 - 2015.
قاد الفريق الإسرائيلي حينها في 15 مباراة وفاز في 6 وتعادل مباراة واحدة وخسر 8 مباريات وسجل 23 واستقبل 21، ولم يكمل الموسم معه، فرحل عن تدريب الفريق بسبب سوء النتائج.

ستانوفيتش، رد على الانتقادات التي توجه للزمالك بسبب عمله السابق في إسرائيل، قائلًا في تصريحات صحفية: «هذا حديث غير احترافي وأمر سياسي ليس له علاقة بكرة القدم».

التعليقات