لامبارد: تشيلسي كان الأفضل ولن أبحث عن أعذار

ليفلربول وتشيلسي

تحرير :

١٥ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:١٨ ص

أكد فرانك لامبارد المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي أنه يشعر بخيبة أمل شديدة، بعد خسارة فريقه لقاء السوبر الأوروبي أمام نظيره ليفربول بركلات الترجيح، مشيراً إلى البلوز قدموا عرضًا جيداً وكانوا الأقرب للتتويج باللقب لكن ركلات الترجيح جاءت بما لم يتوقعه بعد الأداء الجيد للاعبيه على مدار الوقت الأصلي والإضافي.


وشدد لامبارد في تصريحاته عقب المباراة على أنه لا يبحث عن أعذار للخسارة، لكنه كان يتمنى التتويج باللقب لأن هذا كان من الممكن أن يساعد لاعبيه على مواصلة المسيرة في الدوري الإنجليزي بمعنويات جيدة، بعد الخسارة أمام مانشستر يونايتد.

وبسؤاله عن ركلة الترجيح التي أهدرها إبراهام بعدما نجح أدريان حارس ليفربول في التصدي لها علق قائلأً:" كل لاعب في العالم من الممكن أن يتعرض لهذا الموقف، وسأعمل على مساعدته للخروج من هذه الأزمة، وإن كنت تحدثت معه بعد اللقاء وطالبته بنسيان الأمر وألا يخشى من شئ لأن عليه الآن أن يحافظ على ثقته بنفسه". 
وأشار لامبارد إلى أن الأعذار لن تمحو الخسارة، لكن فريقه لعب مباراته الأولى في البريميرليج متأخراًَ عن ليفربول الذي خاض اول لقاء يوم الجمعة، وكان لابد من مراعاة ذلك حتى نستطيع أن نستعد بشكل جيد ولا يكون هناك أي ميزة لفريق عن آخر.
وتوج ليفربول بلقب السوبر الأوروبي بعد الفوز على نظيره تشيلسي بركلات الترجيح 5-4، حيث انتهى وقت المباراة الأصلي بالتعادل 1-1، ولجأ الفريقان للوقت الإضافي، الذي انتهى بالتعادل 2-2، لتكون الكلمة الاخيرة لركلات الترجيح. 

التعليقات