لامبارد يفتح النار على مورينيو بعد السقوط برباعية

تحرير :

١٢ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٤٢ م
شن فرانك لامبارد، مدرب نادي تشيلسي الإنجليزي، هجوما لاذعا على المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، بعد انتقاد الأخير له عقب الهزيمة القاسية التي تلقاها البلوز أمام مانشستر يونايتد، (4-0) على استاد أولد ترافورد، في المباراة الأولى لهما في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج».

وزعم مورينيو، الذي يعمل الآن محللا في شبكة سكاي سبورتس البريطانية، أن لامبارد كان بمقدوره أن يختار تشكيلة أكثر خبرة لخوض أول مباراة رسمية له كمدير فني لتشيلسي، قائلآ: «إذا كان بإمكان كانتي اللعب لمدة 30-35 دقيقة، فكان ينبغي الدفع به أساسيا، وفي تقديري أن كان لدى تشيلسي إمكانية اللعب بلاعبين أكثر خبرة، وماركوس ألونسو كان على دكة البدلاء، وكانتي وجيرود أيضا».

ولكن رد لامبارد جاء قويا حيث سأل مستنكرا: "هل قال إن أداء ماونت لم يعجبه؟ هل قال ماسون ماونت؟.. لا يمكنني أخذ اللاعبين من الغرفة الطبية للملعب، سواء كانوا خبراء أو لا، وكنا الفريق الأفضل من 45 لـ60 دقيقة خلال المباراة، وتلقينا 4 أهداف بسبب أخطاء فردية، ومنحنا الفوز لمانشستر يونايتد".

وأكد فرانك لامبارد: "لا نهتم بكلام الآخرين، المحللين أو ما شابه، وأثق في قائمتي وكلي إيمان بهم، ولو كنا أكثر تركيزا أمام المرمى مع قليل من الحظ كان الشوط الأول سينتهي 2-1 أو 3-1 لنا، ونحن نفتقد إلى لاعبين دوليين ولاعبين كبار، لكني لا أرغب في أن أسوق إليكم عذرا، نحن ننافس لفترات طويلة".

لامبارد رفض أن يسوق أعذارا للهزيمة الثقيلة، قائلآ: "من حيث الفريق، علمنا أنه لا يمكننا الحصول على خدمات لاعبين جدد في الصيف، لكني أعلم علم اليقين أن لدينا حقا لاعبين شباب وموهوبين".
التعليقات