بعد تبرئته من الإغتصاب.. نيمار في بيان رسمي: تجربة لن أنساها

نيمار

تحرير : محمد جمال

٠٩ أغسطس ٢٠١٩ - ١١:٥١ م

أصدر البرازيلي نيمار دا سيلفا نجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسى، بيانا، عن قضية الاعتداء الجنسى التى تم تبرئته منها بعدما اتهمته عارضة الأزياء ناجيلة ترينداد منديس دى سوزا ، التي تقدمت بشكوى ضده في ساو باولو، وزعمت أنّ الأحداث وقعت في مايو الماضي في باريس، بعد شهرين من التواصل بينهما على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبرأت شرطة ساو باولو، النجم البرازيلي لعدم توافر الأدلة، حيث طلبت الشرطة الحصول على لقطات من الكاميرا الخاصة بالفندق التي حدثت فيها الواقعة، ولكن لم يتم إرسال شيء، لذلك تقرر إغلاق التحقيق.

وأصدر نيمار بيان عبر حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعى "إنستجرام " جاء فيه:"سيكون هذا فصلًا لن أنساه أبدًا في حياتي لأسباب عديدة ، أهمها "الضرر" الذي سببته لي ولعائلتي وللأشخاص الذين يعرفونني حقًا، سأكون صادقًا ولن أقول إنني سعيد ، لكنني مرتاح".

وأكمل البيان:" سوف تستمر الندبة في تذكيري بمدى قدرة الإنسان على فعل الأشياء الجيدة ، وكذلك فعل أشياء سيئةنعم، انهار عالمي وذهبت إلى الأرض ... ولكن كما تقول إحدى الأساطير في جيو جيتسو بالنسبة للكثيرين، فإن الأرض هي نهاية كل شيء، بالنسبة لنا إنها مجرد بداية".

وأضاف"فلتكن البداية ليس فقط بالنسبة لي ولكن أيضًا لجميع الذين عانوا من هذا النوع من الاتهامات الكاذبة، وبشكل رئيسي عن كل امرأة هي حقا ضحية لهذا الفعل".

التعليقات