الرباط الصليبي يبعد كلاين عن معكسر ليفربول

كلاين

تحرير : محمد جمال

٢٤ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٣٠ م

أثبتت الفحوصات الطبية، اليوم الأربعاء، تعرض ناثانييل كلاين لاعب ليفربول لإصابة في الرباط الصليبي، ستبعده عن الملاعب لفترة تصل إلى ستة أشهر، وتعرض صاحب الـ28 عاما للإصابة خلال مواجهة بوروسيا دورتموند وديًا السبت الماضى والتى انتهت بفوز الفريق الألمانى بثلاث أهداف مقابل هدفين للريدز .

وسافر كلاين مع الفريق إلى بوسطن للإشتراك فى الفترة الإعدادية للريدز للموسم الجديد، حيث خاض ليفربول مباراة أخرى أمام إشبيلية، لكن اللاعب لم يكمل المعسكر وعاد إلى إنجلترا بعدما كشفت التقارير الطبية طبيعة الإصابة. وأشارت صحيفة "ذا صن" البريطانية إلى تعليق مدرب ليفربول، يورجن كلوب،  على إصابة اللاعب، قائلًا: "ماذا يمكنني القول سوى إننا نشعر جميعا بالأسى لما حدث مع كلاين، كان يتدرب ويلعب بشكل جيد للغاية، كان في حالة مذهلة".

وأضاف: "من الواضح أن إصابة من هذا النوع، ليست نبأً جيدًا لأي لاعب، لكن الخلاصة بالنسبة إليه وفقا للمختصين، أنها إصابة مباشرة في الرباط الصليبي، وهذا يعني أن إصلاح الأمر والعودة إلى الملاعب، يتطلب طريقا خاليا من المضاعفات".

وتأتي هذه الإصابة في وقت صعب بالنسبة لكلاين، الذي يتبقى في عقده مع ليفربول عام واحد فقط، وقضى اللاعب الإنجليزى النصف الثاني من الموسم الماضي معارا إلى بورنموث.

وذكرت تقارير صحفية سابقة، أن كريستال بالاس يفكر في التعاقد مع كلاين، لتعويض رحيل الظهير الأيمن أرون وان-بيساكا إلى مانشستر يونايتد.

التعليقات