خيسوس يكسر النحس وألفيس ينضم للعظماء في كوبا أمريكا

جابريل خيسوس

تحرير :

٠٣ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:١٠ ص
نجحت البرازيل في التأهل إلى نهائي كوبا أمريكا للمرة الأولى منذ عام 2007، وذلك بعد التغلب على الأرجنتين فجر اليوم الأربعاء في نصف نهائي البطولة المقامة على أرضها، بهدفين دون رد من توقيع كل من جابريل خيسوس وروبرتو فيرمينو، لتنتظر البرازيل في المباراة النهائية التي سيحتضنها ملعب ماراكانا يوم الأحد المقبل، الفائز من نصف النهائي الآخر الذي سيجمع بين بيرو وتشيلي فجر غدًا الخميس، وشهدت مواجهة اليوم دخول قائد السليساو داني ألفيس لقائمة العظماء في تاريخ الكرة البرازيلية بعدما بات خامس أكثر برازيلي يشارك في المباريات مع السليساو في كوبا أمريكا.

وشارك نجم برشلونة السابق في 18 مباراة بكوبا أمريكا، ليحتل بالتالي المركز الخامس في القائمة التي يتصدرها زيزينيو بـ33 مباراة ومن ثم حارس المرمى تافاريل بـ25 مباراة وجيلما سانتوس بـ22 مباراة، وأخيرًا الظهير الأيسر روبرتو كارلوس بـ21 مباراة.

كما شهدت مواجهة الأرجنتين، إنهاء مهاجم مانشستر سيتي جابريل خيسوس، لجفافه التهديفي مع راقصي السامبا، بفضل الهدف الذي سجله في الدقيقة 19 مترجمًا تمريرة سحرية من زميله روبرتو فيرمينو.

ولم يسجل خيسوس مع البرازيل في 9 مباريات متتالية، بواقع 5 لقاءت في كأس العالم و4 مباريات في كوبا أمريكا، حيث يعود آخر هدف له إلى شهر أكتوبر من عام 2017، عندما سجل هدفين في شباك تشيلي في التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.

يذكر ان هدف خيسوس الذي سجله اليوم في شباك الحارس الأرجنتيني أرماني، أتى من خلال تسديدته الأولى على المرمى.
التعليقات