بينيتز لجماهير نيوكاسل: أردت البقاء ولكن

رافا بينيتز

تحرير :

٠١ يوليه ٢٠١٩ - ٠١:٥٠ م
أكد المدرب الإسباني رافا بينيتز على رغبته في البقاء بنيوكاسل، إلا أنه لم يشارك الإدارة نفس الرؤية وبالتالي فضل الرحيل، وكتب رافا خطابًا إلى جماهير نيوكاسل لشرح الظروف التي أحاطت بمغادرته للفريق، بعدما أعلن النادي أن رافا سيرحل عقب نهاية عقده في شهر يونيو الماضي، وقال بينيتز في خطابه: "شكرًا لكم على تلك السنوات الثلاث الرائعة والمثيرة والمليئة بالتحديات، دعمكم للنادي والتزامكم تجاهه والشغف الذي تمتعتم به كان أمرًا لا يصدق، ودائمًا ما كان ملعب سان جيمس بارك خاصًا، كان الفوز على توتنهام 5-1 في عام 2016 عاطفيًا، وشعرت بانتمائي لهذا الفريق حينها".

وأضاف رافا في الخطاب: "شكرًا لكل شخص في هذا النادي الذي ساعد الفريق، وبالطبع أتوجه بالشكر للاعبين الذين تطوروا وقاتلوا معي، إلى جانب الجهاز المعاون، الذي كان أفضل جهاز عملت معه، بداية من الفوز بدوري الدرجة الأولى ووصولًا إلى اللعب في الدوري الإنجليزي لموسمين، دائمًا ما أردت البقاء".

وواصل: "لم أنتظر البقاء لتجديد تعاقدي، بل انتظرت التواجد كجزء في المشروع، ولكن لسوء الحظ اتضح أن المسؤولين لا يملكون نفس الرؤية الخاصة بي، وأشعر بالحزن الشديد من ذلك".

وتابع: "لا أشعر بالندم للحظة على قراري بتدريب نيوكاسل، بل أشعر بالفخر الشديد لهذا القرار وبالفخر مما حققته مع النادي أيضًا، دائمًا ما سيبقى نيوكاسل في قلبي، وأتمنى له الأفضل دائمًا في المستقبل".
التعليقات