ننشر كواليس جلسة أجيري مع لاعبي المنتخب بعد أزمة "وردة"

لاعبو المنتخب

تحرير : أحمد بركات

٢٣ يونيو ٢٠١٩ - ٠٢:١٠ م

في تطور سريع للأحداث عقد خافيير اجيري المدير الفني للمنتخب الوطني جلسة مع لاعبي المنتخب بعد الأزمة التي تفجرت بسبب واقعة اللاعب غمرو وردة التي اتهمته احدي عارضات الأزياء بالتحرش بها،

وعلمت الفرسان تفاصيل الجلسة التي عقدها خافيير أجيري المدير الفني المكسيكي للمنتخب الوطني مع لاعبيه بعد نشر موديل على موقع الفيديوهات والصور «إنستجرام» وتدعى «ميرهان»، بعض المحادثات، التي تتهم فيها عمرو وردة بالتحرش بها، كما نشرت الموديل فيديو بخاصية «ستوري» عبر حسابها على «إنستجرام» قالت خلاله: «استنوا عليّ شوية النهارده بس أفضى وأنزلكم حاجة هتسليكم جدا وهتحزنكم وتقرفكم برضو جدا بس ده الواقع اللي لازم نفهمه».
 
إيهاب لهيطة بمجرد انتشار الخبر عقد جلسة مع هاني رمزي المدرب العام للمنتخب وخافيير أجيري المدير الفني وقام بإطلاعهما على الأمر، وعلى الفور طالب المدير الفني النكسيكي عقد جلسة مع اللاعبين من أجل التحدث معهم في ظل خطورة الواقعة التي أكدت أن هناك حالة من عدم التركيز بين اللاعبين.
 
أجيري تحدث مع اللاعبين ووضح على وجهه علامات الدهشة من تصرفات اللاعبين وإن كان لم يوجه كلامه إلى لاعب  بعينه، لكنه طالب الجميع بضرورة التركيز من أجل تحقيق الهدف المنشود وهو الفوز بلقب بطولة كأس الأمم الأفريقية.


 
وشرح أجيري للاعبيه ضرورة الإستفادة من الدعم الموجود من جانب الجماهير والمسئولين في مصر الذين يقفون خلف المنتخب في هذه المرحلة من أجل الفوز باللقب الأفريقي وتحقيق حلم الجميع في التتويج بالبطولة للمرة الثامنة في تاريخها.
وشدد أجيري على لاعبيه بضرورة عدم الإنشغال باي أمور أخرى بخلاف التدريبات والمباريات التي سيخوضها المنتخب خلال هذه المرحلة خاصة أنه لن يقبل باي تقصير من اللاعبين في المرحلة المقبلة من أجل تحقيق الهدف. 
 

التعليقات