جيمس هاردن يتعملق في دوري السلة الأمريكي

تحرير :

٠٨ مارس ٢٠١٩ - ١١:٥٣ ص

يشق جيمس هاردن، الطريق نحو أحد أفضل المستويات الهجومية في تاريخ دوري السلة الأمريكي للمحترفين (NBA)، لكن ربما من المنصف القول إنه لا يوجد من توقع ذلك، ولم يتوقع ذلك أي من المدافعين الذين يسقطون أمامه ويرتكبون الأخطاء ضده في كل ليلة أو حتى زملائه في هيوستون روكتس، أو المدرب الذي ساهم في تطوير هاردن كلاعب منذ سنوات شبابه، وقال سكوت بيرا، الذي درب هاردن في مدرسة ثانوية في لوس أنجلوس، ويقود الآن فريق جامعة رايس، إنه لم يتخيل أن يصبح لاعبه السابق أحد أفضل المهاجمين في تاريخ البطولة، مضيفًا: "لم يكن ذلك ممكنا. هذا أمر لا يمكن تخيله. ما يقوم به مع روكتس لا يصدق. متابعته ممتعة".

ويبلغ معدل تسجيل هاردن 36.7 نقطة في المباراة، وهو الأعلى في آخر 32 عامًا، ولا يتفوق عليه سوى ويلت تشامبرلين ومايكل جوردان، وجاءت النقاط وسجل التسجيل بوفرة، ومن بينها تسجيل 30 نقطة على الأقل في 32 مباراة متتالية، كما يتضمن سجله الحالي 135 نقطة في آخر 3 مباريات، وهو ما يجذب إليه العديد من المعجبين، وذلك حسبما أفادت وكالة رويترز.

وقال كيفن دورانت لاعب جولدن ستيت وريورز عنه في وقت سابق من الموسم: "إنه يفعلها بسهولة أيضا. تعلم متى يصل اللاعب إلى القمة. إنه في أوج قوته".

وعندما أجبر روكتس منافسه جولدن ستيت وريورز حامل اللقب في آخر موسمين، على خوض مباراة سابعة في نهائي القسم الغربي في العام الماضي، بدا أن هيوستون أصبح منافسا على اللقب.

لكنه عانى في بداية الموسم الحالي وكانت إصابة اللاعبين البارزين مثل كريس بول وكلينت كابيلا هي من أطلقت العنان لأفضل لاعب في المواجهات الفردية الآن.

وربما يكون أسلوب لعب هاردن الفردي مستقطبا حتى أنه سجل 304 نقطة متتالية، بدون تلقي تمريرة حاسمة من زملائه.

لكن المتعة الحقيقية هي مشاهدة تفوقه على دفاع المنافسين. فهو يأخذ خطوات للأمام والخلف إلى أن يعثر على مساحة للتصويب أو الإنطلاق نحو السلة أو الحصول على خطأ.

وقال مايكل مالون مدرب دنفر ناجتس، قبل مواجهة روكتس الشهر الماضي: "من الصعب عدم ارتكاب أخطاء ضده.. يجب أن تكون مستعدا طيلة الليلة. إنه التحدي القاتل. تعلم أن يلعب بكل أسلوب بشكل جيد جدا ويجب الإشادة بذلك".

ويتصدر هاردن، واجهة الدوري الأمريكي بشكل أفضل من أي لاعب، ففي بطولة أصبح فيها من يسجل الرميات الثلاثية بمثابة الملك والرميات الثنائية مثل الأمير يقود هاردن الإحصاءات فيهما.

فهو يملك 200 محاولة رمية ثلاثية، أكثر من المتخصص ستيفن كوري، ويبلغ معدله 11.5 رمية حرة في المباراة ليتصدر جميع اللاعبين في هذه الإحصاءات.

ويتضمن تطور هاردن هذا الموسم، لعبته الشهيرة بأخذ خطوة للخلف للهروب من حائط صد المدافع وإطلاق الرميات الثلاثية، وهو الأمر الذي يحاول آخرون محاكاته.

ولاحظ روكتس أن هاردن صب تركيزه الأكبر على العمل على لياقته البدنية، بزيادة التدريبات وتغيير نظامه الغذائي.

وبدأ روكتس (الفائز في 39 مباراة مقابل 25 هزيمة) أخيرا في زيادة الإيقاع الذي أسسه أبرز لاعبيه ومع تحسن الحالة البدنية للاعبين، انتصر الفريق في آخر 6 مباريات ليتقدم إلى المركز الثالث في القسم الغربي.

ولو استمر كل ذلك ربما سيحتفظ هاردن بلقب أفضل لاعب في الموسم والتقدم في ترتيب أفضل اللاعبين في التاريخ.

وأبلغ هاردن صحيفة هيوستون كرونيكل: "هذا ما ارتدى قميص روكتس من أجله. أرتدي حذائي من أجل الوصول إلى أفضل ما لدي، وعندما أنهي مسيرتي أكون من بين أفضل اللاعبين على الإطلاق في تاريخ كرة السلة".

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

التعليقات