هاميلتون يعتذر عن وصف مسقط رأسه بالعشوائيات

تحرير :

١٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٠:٤٢ ص
اعترف لويس هاميلتون، بطل العالم 5 مرات في بطولة فورمولا 1 للسيارات، والذي جاء في المركز الثاني في استفتاء شخصية العام الرياضية، خلف جيرينت توماس، الفائز بسباق فرنسا للدراجات، بأنه أخطأ في حديثه عن مسقط رأسه، وتقدم بالاعتذار للمقيمين في مدينة ستيفنيدج بعدما قال إنه نشأ في منطقة عشوائية وفقيرة، وذلك حسبما أفادت وكالة رويترز، اليوم الأربعاء.
 
وقال أنجح سائق بريطاني للتلفزيون الوطني، يوم الأحد الماضي، خلال حفل جائزة شخصية العام الرياضية في استفتاء هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إنه كان يحلم هو وعائلته "بالرحيل عن منطقة العشوائيات"، وبعدها مباشرة، أضاف سائق مرسيدس الذي أصبح يملك الملايين ومنزلين في موناكو والولايات المتحدة: "حسنا ليس المقصود العشوائيات لكن بالخروج من مكان ما والقيام بشيء".
 
وأثارت هذه التعليقات انتقادات حادة من المقيمين والمسؤولين على مواقع التواصل الاجتماعي، وكتب هاميلتون، الذي يتحدث كثيرا عن رحلته من المعاناة إلى المجد في فورمولا 1، في حسابه على إنستجرام يوم الثلاثاء أنه أخطأ، وقال السائق البالغ عمره 33 عاما، والذي بات الثالث فقط الذي يحصد لقب بطولة العالم 5 مرات، إنه "فخور جدا" بأنه نشأ وترعرع في هذه المدينة الواقعة على بعد حوالي 40 كيلومترا في شمال لندن.
 
وأضاف لويس هاميلتون: "لا يوجد شخص مثالي وأنا أرتكب الأخطاء بكل تأكيد أحيانا، خاصة عندما تكون أمام الجماهير وتحاول البحث عن الكلمات المناسبة للتعبير عن مسيرتك الطويلة، ولقد اخترت الكلمات الخاطئة. لم أقصد أي شيء بما قلته".
 
التعليقات