ماذا قدمت فرق فورمولا 1 في سباق البرازيل؟

تحرير :

١٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٩:١١ ص

شاهد لويس هاميلتون بطل العالم الفوز يأتي إليه في سباق جائزة البرازيل الكبرى ببطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات ليمنح فريقه مرسيدس لقبه الخامس على التوالي في بطولة الصانعين، وهذا هو الفوز العاشر لهاميلتون هذا الموسم ورقم 72 في مسيرة السائق البريطاني الذي حصد لقب السائقين للمرة الخامسة في تاريخه الشهر الماضي، وانطلق هاميلتون من مركز أول المنطلقين لكنه لم يستطع مجاراة سرعة ماكس فرستابن سائق رد بول الذي كان في الصدارة إلى أن اصطدم مع إستيبان أوكون سائق فورس إنديا، المتأخر بلفة كاملة عنه، وفقد السيطرة على السيارة ليعود بطل العالم إلى المقدمة.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وأنهى فرستابن السباق في المركز الثاني وهو يشعر بالغضب فيما احتل كيمي رايكونن سائق فيراري المركز الثالث، وأبلغ الفريق هاميلتون بعد عبوره خط النهاية على حلبة إنترلاجوس، في سباق شهد بعض المخاوف بشأن إطاراته ومحركه "حُسم الأمر، إنها الثنائية، مرسيدس بطل العالم"، وقال السائق البالغ عمره 33 عاما مع بدء الاحتفالات بعد السباق: "كانت رحلة مذهلة، هذا ما عمل من أجله الجميع طيلة العام".

وصعد فرستابن، الفائز في المكسيك قبل أسبوعين، على منصة التتويج بجانب السائق البريطاني لكنه كان يعلم أنه يجب أن يصعد أعلى منصة التتويج، وكان حادث الاصطدام مثار الحديث وقدم كل طرف حججه، بالإضافة إلى سيطرة المشاهد الغاضبة في منطقة الصيانة بعد السباق، وعوقب أوكون بالتوقف لمدة 10 ثوان قبل الانطلاق مرة أخرى لكن ذلك لم يكن مفيدا لفرستابن الذي استخدم لغة بذيئة عبر دائرة الاتصال مع الفريق وتم حجبها على شاشات التليفزيون.

وعندما شاهد السائق الهولندي منافسه أوكون أثناء الوزن بعد السباق، أصبح الأمر بدنيا إذ واجه سائق رد بول نظيره الفرنسي ودفعه، وقال فرستابن "تقوم بكل شيء على ما يرام وتتقدم على المنافسين وكانت لدينا سيارة رائعة ثم يتسبب شخص غبي فيما حدث رغم التفوق عليه بفارق لفة كاملة. لا أملك المزيد من الكلمات".

وفيما يلي تحليل لأداء الفرق حسب مراكزها في البطولة.

- مرسيدس (احتل البريطاني لويس هاميلتون المركز الأول والفنلندي فالتيري بوتاس المركز الخامس).

انتزع مرسيدس لقب بطولة الصانعين، وثنائية لقبي السائقين والصانعين، للعام الخامس على التوالي، وبدأ هاميلتون من المقدمة وأنهى السباق محققا فوزه العاشر في الموسم و72 في مسيرته والثاني في البرازيل، وتصدر بطل العالم 5 مرات السباق، بعد اصطدام فرستابن مع إستيبان أوكون، وانتصر هاميلتون الآن في 50 من 99 سباقا أقيمت في عصر المحركات التوربينية، وسجل بوتاس أسرع لفة في السباق.

- فيراري (احتل الفنلندي كيمي رايكونن المركز الثالث والألماني سيباستيان فيتل المركز السادس).

صعد رايكونن على منصة التتويج للمرة 103 في مسيرته في سباقه رقم 150 مع فيراري، وانطلق فيتل من المركز الثاني لكن بوتاس تجاوزه في البداية ثم تراجع بشكل أكبر في الترتيب، وسمح الفريق لرايكونن بالتقدم عليه قبل 31 لفة على النهاية، وقال الفريق إن سيارة فيتل كانت تعاني من مشكلة في أحد الحساسات ما جعل قيادتها صعبة.

- ريد بول (احتل الهولندي ماكس فرستابن المركز الثاني والأسترالي دانييل ريتشياردو المركز الرابع).

بدأ فرستابن من المركز الخامس وانتزع الصدارة وبدا في طريقه للفوز حتى اصطدامه مع أوكون أحد سائقي المؤخرة، ما أدى لدوران سيارته حول نفسها وأهدى الصدارة لهاميلتون، وانطلق ريتشياردو من المركز 11 بعد معاقبته بالتراجع 5 مراكز بسبب حصوله على شاحن توربيني جديد، وكان ريتشياردو خلف رايكونن مباشرة عند خط النهاية.

- رينو (احتل الاسباني كارلوس ساينز المركز 12 وانسحب الألماني نيكو هولكنبرج).

لا نقاط لرينو لكن المركز الرابع في الترتيب العام يبدو مضمونا الآن، انسحب هولكنبرج في اللفة 32 بسبب ارتفاع درجة حرارة المحرك وأراد الفريق حماية وحدة الطاقة من أجل السباق النهائي في أبو ظبي، ونجح ساينز في تجاوز هولكنبرج في اللفة الافتتاحية واتبع سياسة التوقف في الصيانة مرتين.

- هاس (احتل الفرنسي رومان جروجان المركز الثامن والدنمركي كيفن ماجنوسن المركز التاسع).

حصلت سيارتا هاس على نقاط للمرة الرابعة هذا الموسم لكن ذلك كان بدون قيمة في ظل تقدم رينو بفارق 24 نقطة، وفي الجانب الإيجابي، يبدو المركز الخامس مضمونا مع تأخر مكلارين بفارق 28 نقطة.

- مكلارين (احتل البلجيكي ستوفل فاندورنه المركز 14 والإسباني فرناندو ألونسو المركز 16).

كان ألونسو يأمل في الحصول على نقاط في سباقه قبل الأخير في فورمولا 1 لكنه عانى من توقف طويل في مركز الصيانة (12 ثانية)، كما عوقب بخصم 5 ثوان من زمنه بسبب تجاهل الأعلام الزرقاء التحذيرية، وتلقى فاندورنه عقوبة مماثلة.

- فورس إنديا (احتل المكسيكي سيرجيو بيريز المركز العاشر والفرنسي إستيبان أوكون المركز 15).

دخل أوكون دائرة الضوء بسبب تحرك متهور أمام فرستابن أثناء تأخره بلفة كاملة، ما كلف سائق رد بول الفوز، وعوقب السائق الفرنسي بالتوقف لمدة 10 ثوان أثناء السباق لتسببه في الحادث، تبددت آمال فورس إنديا في تجاوز مكلارين إذ يبلغ الفارق بينهما 14 نقطة.

- ساوبر (احتل شارل لوكلير القادم من موناكو المركز السابع وانسحب السويدي ماركوس إريكسون).

قدم لوكلير الذي سينتقل إلى فيراري سباقا قويا آخر، ويتأخر ساوبر الآن بفارق 6 نقاط فقط عن فورس إنديا، وتحطمت أرضية سيارة إريكسون والجناح الأمامي في بداية السباق وتعين عليه الانسحاب.

- تورو روسو (احتل النيوزيلندي بريندون هارتلي المركز 11 والفرنسي بيير جاسلي المركز 13).

بدأ جاسلي من المركز التاسع وهارتلي من المركز 16 باستخدام الإطارات الأكثر صلابة قبل التوقف في الصيانة قرب نهاية السباق، من أجل تغييرها بالإطارات فائقة الليونة، اشتكى هارتلي من أن جاسلي أعاقه رغم أن الفريق طلب منه السماح لزميله بالمرور.

- وليامز (احتل الروسي سيرجي سيروتكين المركز 17 والكندي لانس سترول المركز 18).

سباق محبط للفريق بطل العالم السابق، والذي يواجه مهمة صعبة من أجل تعويض فارق يبلغ 26 نقطة بينه وبين تورو روسو لتجنب إنهاء الموسم في المركز الأخير.

التعليقات