فيدرر وديوكوفيتش يتقدمان في ملخص اليوم الرابع من أمريكا المفتوحة

تحرير :

٣١ أغسطس ٢٠١٨ - ١٠:٤٠ ص
فاز روجر فيدرر المصنف الثاني على بنوا بير الغاضب بنتيجة 7-5 و6-4 و6-4 أمس الخميس ليصعد لمواجهة نيك كيريوس في الدور الثالث إذ واصل اللاعب السويسري سعيه للقبه السادس القياسي في بطولة امريكا المفتوحة للتنس، ورغم الفوز بثلاث مجموعات متتالية لم يقدم فيدرر أداء جيدا خاصة في المجموعة الثالثة عندما فرط في تقدمه 4-1 وتأخر 5-4 بسبب الإرسال السيء، وذلك نقلًا عن وكالة الأنباء رويترز.
 
لكنه انتفض ليتفوق على اللاعب الفرنسي الذي تصرف بجنون خلال المباراة بصيحات عالية وإلقاء مضربه وتسديد الكرات، وقال فيدرر عن اللعب ضد بير غير المتوقع الذي قدم لمحات رائعة لكنه في النهاية ارتكب 47 خطأ سهلا و11 خطأ مزدوجا على مدار ساعتين ”إنها مختلفة“.
 
واعترف فيدرر الذي ارتكب ثلاثة أخطاء مزدوجة و13 خطأ سهلا في المجموعة الثالثة أنه لم يكن في أفضل حالاته لكنه سعيد بالتأهل، وقال ”الأمور كانت متقلبة. اعتقد أنه من الصعب دائما مواجهة بنوا. العديد من الخطط تظهر على أرض الملعب. طريقة اللعب ليست واحدة.
 
”في بعض الأحيان يلعب من الخط الخلفي ثم ينتقل إلى الأمام. ربما هذا السبب وراء ارتكاب كل منا الأخطاء السهلة وليس تحقيق الضربات الناجحة“، وأضاف ”ربما لا تظهر المباراة بشكل جيد“.
 
وأضاف اللاعب السويسري الذي لم يخسر على الإطلاق في الدور الثاني للبطولة التي يلعب فيها للمرة 18 ”أنا سعيد بوصولي للدور الثالث مرة أخرى“.
 
ويخوض اللاعب البالغ عمره 37 عاما مواجهة مثيرة ضد الاسترالي كيريوس (23 عاما) الذي تعافى من تأخره ليفوز على الفرنسي بيير-اوج ايربير، وقال فيدرر ”خضنا مباريات مثيرة على مدار السنوات. نستمتع باللعب ضد بعضنا البعض. إنه يملك واحدة من أفضل ضربات الإرسال وموهبة كبيرة للغاية“.
 
ولجأ اللاعبان إلى الشوط الفاصل في ثماني من تسع مجموعات خلال مبارياتهما وانتصر فيدرر في مباراتين من بينهما المواجهة الأخيرة في بطولة شتوتجارت المفتوحة العام الحالي.
 
ومن جانبه تجاوز نوفاك ديوكوفيتش الفائز باللقب مرتين هفوة بسيطة ليفوز على الامريكي تينيس ساندجرين غير المصنف بنتيجة 6-1 و6-3 و6-7 و6-2 ويبلغ الدور الثالث لبطولة امريكا المفتوحة للتنس أمس الخميس.
 
وكان اللاعب الصربي، الذي اضطر لخوض أربع مجموعات وسط طقس شديد الحرارة بلغ 32 درجة مئوية خلال الفترة الصباحية في انتصاره في الدور الأول، أكثر راحة في هذه المباراة في الفترة المسائية باستاد ارثر اش وكسر إرسال منافسه مبكرا وحسم المجموعة الأولى في 31 دقيقة فقط.
 
وتقدم اللاعب البالغ عمره 31 عاما بمجموعتين وكسر إرسال في المجموعة الثالثة قبل أن يفرط في فرصة الفوز بالمباراة ليمنح ساندجرين فرصة اللجوء لشوط حاسم فاز به اللاعب الامريكي بسهولة.
 
وتعافى ديوكوفيتش وكسر إرسال منافسه مبكرا في المجموعة الرابع وأنهى المباراة في ساعتين و45 دقيقة، وقال ديوكوفيتش في مقابلة بجانب الملعب ”اعتقد أنني لعبت بشكل جيد في أول مجموعتين ثم تراجعت ذهنيا. فقدت هدوئي وتركيزي لكني استعدت ذلك في المجموعة الرابعة“.
 
وتحدث ديوكوفيتش أيضا عن الضوضاء الصادرة من الجماهير خلال وفيما بين النقاط لكنه أشار إلى أنها لم تكن السبب وراء فقدانه التركيز، وأبلغ المصنف السادس الصحفيين ”أشير فقط إلى الأجواء في الفترة المسائية في امريكا المفتوحة.
 
”لعبت في العديد من المرات هنا والأمر ليس ذات صلة بفقداني التركيز. الأمر يتعلق بي أنا وتحولي في بعض اللحظات إلى الشخص الاخر الذي لا يحب الجانب الاخر مني“.
 
وأضاف ”يجب تقبل ذلك. لا يمكن توقع أن يجلس 23 ألف شخص في هدوء تام... في ويمبلدون يحدث ذلك لأنه تقليد. لا يمكن سماع أي صوت أثناء اللعب. الأمر مختلف هنا. لهذا السبب كل بطولة من البطولات الأربع الكبرى فريدة بطريقتها“.
 
ويلعب المصنف السادس في البطولة والفائز بويمبلدون هذا العام في الدور الثالث ضد الفرنسي ريشار جاسكيه المصنف 26.
 
كما  فاز الكسندر زفيريف المصنف الرابع للمباراة الثانية على التوالي على لاعب ”خاسر محظوظ“ بعد تفوقه على الفرنسي نيكولا ماهو 6-4 و6-4 و6-2 ليبلغ الدور الثالث في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس ويواصل مسعاه لحصد أول ألقابه في البطولات الأربع الكبرى.
 
وكسر اللاعب الألماني البالغ من العمر 21 عاما إرسال منافسه الفرنسي خمس مرات وسدد عشر ضربات ارسال ساحقة ليهزم ماهو في ساعة و49 دقيقة.
 
وأبلغ زفيريف الصحفيين أنه سعيد بأدائه إذ لم يسبق له بلوغ الدور الثالث على ملاعب فلاشينج ميدوز.
 
وقال زفيريف ”لم ألعب جيدا في هذه البطولة على الإطلاق. من ناحية الأداء لم أشعر براحة هنا على الإطلاق. أخيرا تغير ذلك“.
 
وأشار إلى أنه يعمل على تقليل ما يشتت تفكيره لمساعدته على التركيز على المباريات المقبلة.
 
وتابع ”لا أخرج على الإطلاق... أقضي أقل وقتا ممكنا هنا لأن ذلك يؤثر على طاقتي. ربما استمتع بنيويورك بشكل أقل لكن هذا يمنحني القدرة على اللعب بشكل أفضل“.
 
ولم يواجه زفيريف أي مشاكل تذكر حتى الآن في البطولة بعد فوزه في الدور الأول على خاسر محظوظ آخر هو بيتر بولانسكي بثلاث مجموعات متتالية.
 
والخاسر المحظوظ هو اللاعب الذي يخسر في التصفيات لكنه يشارك في القرعة الرئيسية بسبب انسحاب أحد اللاعبين.
 
ويتوقع أن تستمر حملة زفيريف السهلة عندما يواجه مواطنه غير المصنف فيليب كولشرايبر في الدور الثالث يوم السبت حيث فاز عليه في آخر مواجهتين جمعت بينهما.

 

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

التعليقات