فيدرير يعادل أفضل إنطلاقة للموسم في مسيرته الإحترافية

تحرير : خالد الفوي

١٦ مارس ٢٠١٨ - ١١:٠٠ ص
"ابن الـ24 عامًا وقف عاجزًا أمام ابن الـ36 عامًا" بتلك الكلمات وصف موقع رابطة محترفي التنس "ATP" الأداء المميز الذي قدمه روجر فيدرير أمس في التغلب على اللاعب الكوري الجنوبي هيون تشونج في ربع نهائي بطولة إنديان ويلز بنتيجة 7-5 6-1، ليحظى فيدرير بالتالي لأفضل إنطلاقة له في الموسم منذ عام 2006 من خلال الفوز بأول 16 لقاء في العام دون التعرض لأي خسارة.
 
"أنها بداية عظيمة، أمل في أن أن أفوز بمباراة أخرى وأحطم رقمي السابق غدا وأصل إلى المباراة النهائية"، روجر فيدرير، عقب مباراة الأمس.
 
أفضل بداية لفيدرير في الموسم:

عام 2018: 16 انتصار متتالي
عام 2006: 16 انتصار متتالي
عام 2007: 12 انتصار متتالي
عام 2004: 11 انتصار متتالي
عام 2005 و2011: 10 انتصارات متتالية
عام 2002 و2017: 8 انتصارات متتالية
 
وحقق فيدرير أمس فوزه الثاني على تشونج البالغ من العمر 21 عامًا هذا الموسم، وذلك تحت أنظار أسطورتي التنس رود ليفر وبيت سامبراس إلى جانب بيل جيتس، وكانت مباراة الأمس أكثر تنافسية من مواجهتهما في نصف نهائي أستراليا المفتوحة في شهر يناير الماضي عندما فاز فيدرير 6-1 5-2 قبل أن ينسحب تشونج بسبب الإصابة، ولكن لم يجدد اللاعب الكوري الجنوبي حلولًا أمام فيدري الذي حقق بالتالي انتصاره الـ11 في ربع نهائي إنديان ويلز مقابل التعرض لخسارة واحدة فقط في السابق.
 
وبوصول فيدرير إلى نصف النهائي، ضمن اللاعب السويسري الإحتفاظ بصدارة التصنيف العالمي لأسبوعين إضافيين على الأقل ليعزز رقمه القياسي كأكثر من تصدر التصنيف العالمي في التاريخ لمدة 308 أسبوع، وسيواجه فيدرير في نصف النهائي اللاعب الكرواتي بورنا كوريتش الذي تغلب في ربع النهائي على اللاعب الجنوب إفريقي كيفين أندرسون بنتيجة 2-6 6-4 7-6 ليصل للمرة الأولى في تاريخه إلى نصف نهائي أي بطولة في بطولات الأساتذة فئة 1,000 نقطة.
 
وتواجه فيدرير وكوريتش مرة واحدة من قبل وكانت الغلبة للنجم السويسري بنتيجة 6-2 6-1 في بطولة دبي فئة 500 نقطة في عام 2015.
 
وكما فعل فيدرير في بطولة أستراليا المفتوحة، تمكن من كسر إرسال تشونج مبكرًا، إلا أن اللاعب الكوري الجنوبي الذي وصل إلى أول ربع نهائي له في مسيرته في بطولات الأساتذة تمكن من رد الإرسال ومعادلة النتيجة 3-3 في المجموعة الأولى بعدما تمكن فيدرير من التقدم 3-0.
 
وبدأ فيدرير في مزج أسلوب لعبه بين ضربات السلايس والضربات الأمامية القوية ليكسر إرسال تشونج في الشوط الـ12 ويحسم المجموعة الأولى لصالحه بنتيجة 7-5، وفي المجموعة الثانية تمكن من الفوز بـ6 أشواط من أصل ليحسم المباراة لصالحه وفي جعبته 32 ضربة قاضية مقابل 8 ضربات فقط لنظيره الكوري الجنوبي.
 
وقال اللاعب السويسري عقب المباراة "أنا سعيد بقدرتي على إيجاد الطريق، فبعد البداية الجيدة عانيت بعض الشيء ومن ثم استعدت أسلوبي من جديد وتمكنت من فرضه، ودافعت عن نقاط لكسر الإرسال مهمة في بداية المجموعة الثانية وكان الوقت المحوري في المباراة هو العشر دقائق بين كسري الإرسال في المجموعة الأولى والدفاع عن نقاط الكسر في بداية المجموعة الثانية، أنا سعيد للغاية، كانت مباراة رائعة ولعبت بصورة جيدة".
 
وبدوره سيصبح تشومج أفضل لاعب أسيوي في التصنيف العالمي الذي سيصدر يوم الإثنين المقبل حيث سيصل إلى التصنيف 23 عالميًا وسيتخطى اللاعب الياباني كي نيشيكوري، وعن هذا الأمر قال اللاعب الكوري "أنا فخور للغاية بأن أكون رقم 1 على أسيا ، كي لاعب جيد للغاية وأمل أن يستعيد مستواه هذا العام".
 
التعليقات