رايكونن يسجل أسرع زمن باليوم الأخير من تجارب برشلونة

تحرير : كريم مليم

١٠ مارس ٢٠١٨ - ١٠:٣٦ ص

​سجَّل كيمي رايكونن، سائق فريق فيراري، المنافس ببطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1، أسرع زمن للفة، الجمعة، في اليوم الأخير من تجارب ما قبل الموسم المقامة حاليًا بمدينة برشلونة، ليلحق بزميله بالفريق سيباستيان فيتيل الذي كان قد سجل أسرع زمن هذا الأسبوع، وسجل رايكونن زمنا بلغ دقيقة و17.221 ثانية، بينما أكمل 157 لفة على مضمار كتالونيا، ليقترب من رقم فيتيل الذي سجل دقيقة و17.182 ثانية في اليوم السابق، واستخدم السائقين إطارات "هايبر سوفت"، وذلك حسبما أفادت وكالة الأنباء الألمانية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

في نفس الوقت جاء فرناندو ألونسو، سائق مكلارين، في المركز الثاني، بعد أن سجل زمنا بلغ دقيقة و17.784 ثانية، بعد أن أكمل 93 لفة، ليعطي الفريق دعمًا كبيرًا بعد بداية محبطة لليوم حيث أكمل السائق 7 لفات فقط في الصباح قبل أن تتوقف سيارته.

وواجه فريق مكلارين مشكلة تفاعلية في بداية هذا الأسبوع، ولكن ستوفيل فاندورني قدم اختبارا جيدا عندما أنهى 151 لفة، وجاء كارلوس ساينز، سائق رينو، في المركز الثالث، وتبعه دانيل ريكياردو، سائق ريد بول، وجاء لويس هاميلتون، بطل العالم، في المركز الحادي عشر بينما جاء زميله في فريق مرسيدس فالتيري بوتاس في المركز السادس بعد أن اكمل الثنائي 201 لفة.

وينطلق الموسم الجديد في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، 25 مارس الجاري، بسباق جائزة ملبورن الكبرى بأستراليا.

من جانبه دافع مكلارين عن سيارته، بعدما عانى فرناندو ألونسو من مشاكل، في آخر أيام التجارب التي تسبق انطلاق الموسم الجديد لبطولة العالم فورمولا 1 للسيارات، حيث تسبب تسرب للزيت وتغيير المحرك في تعطل السائق الإسباني لنحو 5 ساعات قبل أن يعود ويسجل ثاني أسرع زمن للفة خلال اليوم وثالث أسرع زمن خلال تجارب هذا العام.

وانفصل مكلارين بطل العالم السابق عن هوندا وانتقل للتعاون مع رينو لتزويده بالمحركات هذا الموسم ويأمل أن يعود للتألق في الحلبات بعد أن أنهى الموسم الماضي في المركز التاسع بين عشرة فرق.

وقال إيريك بولييه مدير قطاع السباقات للصحفيين في حلبة كتالونيا: "السيارة تتمتع بتصميم طموح وكما ترون فانها تختلف قليلا عن جميع السيارات التي يزودها رينو بالمرحركات، وحتى الآن لم نواجه سوى مشاكل بسيطة والسبب يرجع في وجهة نظري إلى أننا لم نبذل جهدًا كافيًا في تجهيز السيارة".

وخسر مكلاين وقتًا ثمينًا بسبب مشاكل مختلفة بدأت بمشكلة في صمولة (براغي) أحد الإطارات لتندفع سيارة ألونسو نحو الحصى بعد مرور ست لفات فقط في اليوم الافتتاحي للتجارب في برشلونة.

التعليقات