للمرة السادسة في تاريخه.. فيدرير بطل أستراليا المفتوحة للتنس

تحرير : خالد الفوي

٢٨ يناير ٢٠١٨ - ٠١:٣٩ م
تمكن النجم السويسري روجر فيدرير، من الدفاع عن لقبه بنجاح في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس -أولى بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى- وذلك بعد تغلبه على اللاعب الكرواتي مارين سيليتش، في المباراة النهائية التي أُقيمت صباح اليوم الأحد، في 5 مجموعات بحصة (6-2) (6-7) (6-3) (3-6) (6-1).
 
ورفع فيدرير بالتالي رصيده في بطولات الجراند سلام إلى 20 لقبًا ليصبح ثالث لاعب في العصر الحديث يحقق 20 لقبًا أو أكثر في الجراند سلام سواء في منافسات الرجال أو السيدات خلف كل من سيرينا ويليامز بـ23 لقبًا وشتيفي جارف بـ 22 لقبًا، ومن خلفه يأتي رافائيل نادال بـ16 لقبًا ومن ثم بيت سامبراس المعتزل بـ14 لقبًا.
 
كما بات فيدرير أول لاعب في التاريخ يحمل الرقم القياسي في عدد التتويجات بثلاث ألقاب مختلفة في بطولات الجراند سلام، حيث بات الآن يحمل الرقم القياسي في بطولة أستراليا المفتوحة برصيد 6 ألقاب أعوام 2004 و2006 و2007 و2010 و2017 و2018، مناصفة مع نوفاك دجوكوفيتش، وروي إيمرسون بست ألقاب لهما أيضًا، كما يحمل الرقم القياسي في أمريكا المفتوحة برصيد 5 ألقاب مناصفة أعوام 2004 و2005 و2006 و2007 و2008 مع بيت سامبراس وجيمي كونورز ويحمل الرقم القياسي في ويمبلدون بـ8 ألقاب أعوام 2003 و2004 و2005 و2006 و2007 و2009 و2012 و2017.
 
وأصبح روجر فيدرير ثالث لاعب في التاريخ يحقق 4 ألقاب في البطولات الكبرى بعد بلوغه عامه الـ30 بعد كل من كين روزويل ورد ليفر وثاني لاعب يحقق 3 ألقاب في البطولات الكبرى بعد بلوغه عامه الـ35 بعد كين روزيل.
 
وأنفرد فيدرير بالرقم القياسي كأكثر لاعب يحقق بطولات جراند سلام على أرضية واحدة برصيد 11 لقبًا على الأراضي الصلبة من خلال 6 ألقاب في أستراليا المفتوحة و5 ألقاب في أمريكا المفتوحة ليفض الشراكة مع رافائيل نادال الذي توج بعشر ألقاب على الملاعب الترابية في رولان جاروس.
 
وبات فيدرير ثاني أكبر لاعب في العصر الحديث يتوج بلقب في الجراند سلام بعمر 36 سنة، و5 شهور خلف كين روزيل الذي توج بلقب أستراليا المفتوحة أيضًا عام 1972 ولكن بعمر 37 سنة وشهر، وفوت فيدرير فرصة تحقيق رقم قياسي آخر من خلال معادلة رافائيل نادال في الفوز بثلاث ألقاب في الجراند دون خسارة أي مجموعة وذلك بعد خسارته المجموعة الثانية والرابعة في المباراة النهائية اليوم أمام سيليتش.
التعليقات