الإصابة تُجبر نادال على الانسحاب من ربع نهائي أستراليا المفتوحة

تحرير : خالد الفوي

٢٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٢:١٠ م

تمكن اللاعب الكرواتي مارين سيليتش (المصنف في المركز السادس)، من التأهل إلى نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس (أولى بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى) وذلك عقب انسحاب نادال (المصنف الأول) من المجموعة الفاصلة بسبب معاناته من الإصابة في الركبة.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وشهدت المباراة ندية كبيرة بين اللاعبين وحسم نادال المجموعة الأولى لصالحه بنتيجة 6-3 قبل أن يعدل اللاعب الكرواتي النتيجة ويحسم المجموعة الثانية بنفس النتيجة واحتاج نادال للوصول إلى شوط كسر التعادل لحسم المجموعة الثالثة قبل أن يبدأ المعاناة من آلام في الركبة في المجموعة الرابعة التي حسمها سيليتش بنتيجة (6-2).

وفي المجموعة الفاصلة قرر نادال الانسحاب من البطولة عندما كانت تشير النتيجة إلى تقدم سيليتش بشوطين مقابل لا شيء، وعانى نادال في نهاية الموسم الماضي من الإصابة في الركبة والتي أجبرته على الانسحاب من بطولتي باريس للأساتذة والبطولة الختامية.

ولم يتعاف نادال من تلك الإصابة مع بداية الموسم الجديد لينسحب من المشاركة في بطولة بريزبان في بداية الشهر الجاري، قبل أن يشارك في أول بطولة في العام في أستراليا ولم تظهر عليه في الأدوار الأولى أي علامات للمعاناة من تلك الإصابة قبل أن تظهر من جديد في ربع النهائي اليوم أمام سيليتش.

وفشل بالتالي نادال في الوصول إلى المباراة النهائية كما فعل العام الماضي عندما خسر أمام روجر فيدرير في 5 مجموعات، ومن جانبه عادل سيليتش أفضل إنجازاته في بطولة أستراليا بالوصول إلى نصف النهائي كما فعل في عام 2010، وخرج من البطولة حينها على يد اللاعب البريطاني أندي موراي بثلاث مجموعات مقابل مجموعة واحدة.

التعليقات