الانسحابات تتوالى في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

تحرير : كريم مليم

٠٤ يناير ٢٠١٨ - ١٠:٠٠ ص

قال القائمون على تنظيم بطولة أستراليا المفتوحة للتنس اليوم الخميس، إن المصنف الأول عالميًا سابقًا البريطاني آندي موراي، انسحب من أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي بسبب إصابة في الفخذ.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

وفي بيان قال موراي، الفائز بثلاثة ألقاب كبرى: "للأسف لن أشارك في بطولة استراليا المفتوحة هذا العام لعدم استعادتي كامل لياقتي، سأعود إلى بلادي قريبًا لتقييم كافة خياراتي لكني سعيد بكل رسائل الدعم التي تلقيتها وكلي أمل في العودة للمباريات قريبًا".

ولم يشارك موراي الذي خسر في نهائي بطولة أستراليا المفتوحة 5 مرات، في أي مباراة رسمية منذ خسارته في دور الثمانية في بطولة ويمبلدون في يوليو الماضي.

ورغم مشاركته في مجموعة في مباراة استعراضية في أبو ظبي الأسبوع الماضي، فإنه قرر الاستمرار في عملية إعادة التأهيل والتركيز عليها فقط في الوقت الحالي.

ولم تتوقف الانسحابات عند موراي فقط، ومن جانبه قال الياباني كي نيشيكوري، المصنف 22 عالميًا، إنه لن يشارك في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس في وقت لاحق من الشهر الحالي، إذ يواصل التعافي من إصابة في المعصم.

ولم يلعب وصيف بطل أمريكا المفتوحة السابق، الذي بلغ الدور الرابع في العام الماضي لأولى البطولات الأربع الكبرى في ملبورن، منذ أغسطس ، وأشار إلى أنه لا يستطيع اللعب في مباراة من 5 مجموعات.

وقال نيشيكوري البالغ عمره 28 عامًا، في بيان نشره على موقعه على الإنترنت: "أستراليا المفتوحة هي بطولتي المفضلة.. إنها بمثابة بطولة على أرضي.. يؤلمني أنني لن أشارك فيها هذا العام، والتعافي يسير على ما يرام لكني لست جاهزا بنسبة 100% للعودة والمشاركة في مباراة من 5  مجموعات".

وكان نيشيكوري يحتل التصنيف التاسع عالميا، عند تعرضه لإصابة في المعصم أبعدته عن بطولة سينسناتي للأساتذة في أغسطس الماضي.

وكان يأمل في أن يعود للمشاركة في افتتاح الموسم الجديد في بطولة برزبين الدولية، التي خسر فيها في نهائي 2017 لكنه انسحب منها قبل 11 يومًا.

وأصبح نيشيكوري أول ياباني يبلغ نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى، عندما خسر في أمريكا المفتوحة في 2014 ولم يشارك على ملاعب فلاشينج ميدوز في العام الماضي بسبب الإصابة.

بذكر أن بطولة أستراليا المفتوحة سـتنطلق في ملاعب ملبورن بارك في 15 يناير الجاري.

التعليقات