معدل أعطال «تورو روسو» يثير قلق مدير فريق رينو

تحرير :

١١ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٢:٤٣ م
تعتقد رينو أن معدل الأعطال المرتفع لوحدات طاقتها التي يستخدمها فريق تورو روسو مؤخرًا ضمن بطولة العالم للفورمولا 1 ليس محض مصادفة، وذلك بعد أن بدأ الثنائي بيير جاسلي وبرندون هارتلي جولة البرازيل وفي رصيد كلّ منهما عقوبة التراجع 10 مراكز على شبكة الانطلاق، إذ سيستخدم كلاهما نظام استعادة طاقة حرارية جديد، وسيكون ذلك المكون الثامن لكلتا السيارتين، إلا النظام تعطّل على سيارة جاسلي بعد لفة سريعة واحدة فقط، في حين توقفت سيارة زميله هارتلي على الحلبة بعد مشاكل في الشاحن التوربيني أثناء اللفة الاستطلاعية لطلعته الأولى.
 
ومن المنتظر أن يتراجع جاسلي 15 مركزًا إضافيًا على شبكة الانطلاق لتغييره نظام استعادة الطاقة الحرارية والشاحن التوربيني، بينما لا زالت وضعية هارتلي غير واضحة، ويأتي ذلك بعد جولة المكسيك التي فوّت فيها جاسلي معظم حصص التجارب الحرّة ولم يشارك في التجارب التأهيلية، وعانى هارتلي من أعطال في التصفيات والسباق.
 
من جانبه قال قال سيريل أبيتبول مدير فريق رينو: "لسنا سعيدين بهذا الوضع، ونأخذ الأمور على محمل الجد، عانى فريق تورو روسو من مشاكل في السباقين الأخيرين أكثر من باقي الفرق، وبالطبع عندما يحصل ذلك بسبب القوانين، وبسبب عدم توفر المكونات وتأخر معدّل الانتاج، فإنّ ذلك سيؤدي إلى المزيد من المشاكل".
 
وأكمل مدير فريق رينو: "لدينا بعض المخاوف من الطريقة التي يتمّ فيها استخدام محركنا على سيارة تورو روسو، الأمر الذي قد يشرح لما نعاني من كلّ هذه المشاكل على سيارتهم بالذّات، ولا يوجد مجال للصُّدف في هذه الرياضة".
 
جاءت هذه المشاكل في وقت حسّاس بالنسبة للفريق الإيطالي حيث أنه يتقدم على فريقيْ رينو وهاس بـ 5 و6 نقاط تباعاً في ترتيب بطولة الصانعين، وأكّد مدير الفريق فرانز توست بأنّ اللوم في ذلك لا يقع على تورو روسو.
 
إذ قال: "الأمر مقلق، كلّ شيء كما هو من ناحية التجميع، لم يتغيّر أي شيء منذ بداية الموسم، ومن ناحيتنا، فيما يتعلق بالسيارة، لم يتسبّب أيّ جزء من الهيكل المتصل بنظام استعادة الطاقة الحرارية بأيّ شيء، ولا نستطيع القيام بأيّ شيء، سوى مراقبة الأجزاء ووحدات الطاقة التي نحصل عليها".
 
كما اعترف أبيتبول بأنّ مصنع الفريق في فيري يعاني من أجل تلبية الطلب الغير متوقع والمتزايد على مكونات وحدة الطاقة، حيث قال: "لم نكن نتوقع حصول هذه المشاكل، لذلك في مرحلة معينة يجب أن تحسن التصرف في القطع المتوفرة لديك، ومضى أسبوعان فقط على جولة المكسيك، أرسلنا القطع إلى مصنع الفريق في فيري وقضينا الإجازة في العمل على أكبر قدر ممكن من القطع التي تعرضت إلى مشاكل".
 
واتم مدير فريق رينو: "هناك حدّ لما نستطيع فعله ولعدد القطع الجديدة التي جلبناها نظراً للعوامل اللوجستية والمشاكل في التوقيت، وكلّما تراكمت هذه المشاكل، كلّما أصبح إيقافها صعبًا.. نبذل قصارى جهدنا لاحتواء الوضع، لكن هناك حدّ لما نستطيع القيام به للتخفيف من تبعات ما حصل، وهو أمرٌ لا زلنا نعمل على فهمه".
 

 

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

التعليقات