من يخلف فيليبي ماسا في سباقات الفورمولا 1؟

تحرير : خالد الفوي

٠٥ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٢:٠٨ م

قرر السائق البرازيلي فيليبي ماسا، الاعتزال بنهاية الموسم ليفتح الباب بالتالي أمام العديد من السائقين الراغبين في الحصول على المقعد الثاني في فريق ويليامز الذي سيشارك في بطولة العالم للفورمولا 1، العام المقبل ويأتي على رأسهم السائق البولندي روبرت كوبيكا والبريطاني بول دي ريستا اللذان يمتلكان الخبرة ويبحثان عن الوعدة من جديد بعد سنوات من الغياب بينما يبحث بعض السائقين الشباب الآخرين عن الحصول على فرصة الظهور في البطولة العالمية من أجل الإعلان عن أنفسهما ومنافسة الكبار وذلك بحسب صحيفة «ماركا» الإسبانية.

ﻣﻮﺿﻮﻋﺎت ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ

 
وأعلن فيليبي ماسا أمس عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن قراره باعتزال سباقات الفورمولا 1 بنهاية الموسم الحالي.
 
ومن السائقين المرشحين بقوة لتعويض ماسا في فريق ويليامز السائق الألماني باسكال فيرلاين البالغ من العمر 23 عامًا والذي يتواجد حاليًا ضمن فريق ساوبر المدعوم من قبل مرسيدس، ويرغب فريق فيراري الذي يدعم محركات ساوبر بسائق أكاديميته ضمن فريق ساوبر.
 
وتعتمد ويليامز على محركات شركة مرسيدس ومن المنتظر أن يحصل الفريق على تخفيضات في ثمن المحركات في حال انضم فيرلاين لصفوف الفريق، ومن الأسماء الأخرى المرشحة للانضمام لفريق ويليامز السائق الروسي دانيل كافيات البالغ من العمر 23 عامًا، والذي تم استبعاده من فريق ريد بول وشقيقه الأصغر تورو روسو، حيث يبحث السائق الروسي عن الفرصة لإثبات جدارته بالمشاركة في بطولة العالم.
 
ومن جانبه قال فريق ويليامز إنه سيفكر في جميع السائقين الذين لا يرتبطون بعقود مع فريق أخرى وسيتم الإعلان عن السائق الجديد في الوقت المناسب، واستبعد الفريق سائق رينو السابق جوليون بالمر مع الاهتمام بشكل كبير بالسائق الروسي كافيات الذي يرى الفريق أنه يستحق الحصول على الفرصة إلى جانب عودة كوبيكا من جديد بعد غياب 7 سنوات عن السباقات لإمتلاكه الخبرة.
 
وأوضح فريق ويليامز أن احتياجات الفريق لضم سائق في الـ25 من عمره لأسباب تجارية لن يؤثر على اختيار بديل ماسا، بل سيكون العنصر الأساسي في عملية الاختيار الكفاءة وقدرة السائق على تقديم أفضل مستوى للفريق في المنافسات.
 
ويذكر أن فيليبي ماسا لم يتممن من الفوز ببطولة العالم في الفورمولا 1 طوال مسيرته ولكنه نجح في الفوز بـ11 سباق وبات أول برازيلي يفوز بجائزة البرازيل الكبرى في عام 2006 منذ أيترون سينا، وحقق أفضل مراكزه في بطولة العالم في عام 2008 عندما أنهى ثانيًا خلف لويس هاميلتون بعد تنافس شديد مع السائق البريطاني.
 
وشارك ماسا للمرة الأولى في بطولة العالم للفورمولا 1 في جائزة أستراليا عام 2002 وفاز بأول سباق في جائزة تركيا 2006 وحقق أخر فوز في جائزة البرازيل 2008 وشارك في أخر سباق في جائزة المكسيك منذ أيام، وبشكل عام صعد على منصات التتويج في 41 مناسبة وحقق خلال مسيرته 1160 نقطة.
التعليقات