طبيب الأهلي: محمد هاني يعاني من إجهاد في العضلة الخلفية

كشف خالد محمود، طبيب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، شكوى محمد هاني، الظهير الأيمن للفريق من إجهاد في العضلة الخلفية.

وأشار طبيب الفريق أن اللاعبين في حاجة كبيرة إلى الراحة التي منحها الجهاز الفني للفريق بقيادة عبد العزيز عبد الشافي.

وتعادل الأهلي سلبيا أمام طلائع الجيش، في المباراة التي أقيمت على ملعب السويس، في إطار مباريات الجولة الـ18 من الدوري العام.

سعيد حمزة حكما لمباراة وادي دجلة والزمالك

أعلنت لجنة الحكام برئاسة جمال الغندور، حكام مباريات السبت والأحد بالسبوع الـ18 بالدورى الممتاز.

مباراة سموحة وغزل المحلة: نادر قمر الدولة ويعاونه محمد محمود لطفى وحسام حسن .. محمد الشرقاوى حكمًا رابعًا

مباراة المصرى وبتروجت: محمد معروف ويعاونه هانى العراقى وعادل أبو الفتوح .. عبد العزيز السيد حكمًا رابعًا

مباراة طلائع الجيش والأهلى: أحمد الغندور ويعاونه أحمد حسام طه وأحمد صلاح .. طارق مجدى حكمًا رابعًا

مباراة وادى دجلة والزمالك: سعيد حمزة ويعاونه هانى خيرى ووائل شعبان .. محمد على شطا حكما رابعًا.

فتحي: الدوري لا يزال في الملعب والمنافسة لم تنتهي

شدد أحمد فتحي، الظهير الأيمن للأهلي، اليوم الجمعة، على صعوبة مواجهة فريقه مع طلائع الجيش - غدًا السبت - في الساعة الخامسة مساءً، على ملعب الجيش الثالث بالسويس.

وقال فتحي إن لاعبي الأهلي لديهم الحافز الكبير والخبرات الكافية لنسيان مباراة القمة من أجل التركيز فيما هو قادم، ومواصلة الانتصارات، والحفاظ علي صدارة المسابقة، موضحًا أن الدوري لا يزال في الملعب، وأن المنافسة علي لقبه لم تحسم بعد، خاصةً أن فارق النقاط الحالي بين الأهلي ومنافسيه قليل بالنسبة لعدد المباريات المتبقية.

ولفت إلى أن الإصابة التي أبعدته عن استكمال مباراة الزمالك، كانت عبارة عن كدمة قوية في الركبة، وهو ما دفع الجهاز الفني لاستبداله في الشوط الثاني، خوفا من تفاقم الإصابة.

جلسة بين الجهاز الفني للزمالك واللاعبين

عقد الجهاز الفني للزمالك، بقيادة محمد صلاح، وإسماعيل يوسف جلسة مع اللاعبين قبل بداية تدريبات اليوم الخميس؛ من أجل حثهم على نسيان مباراة الأهلي الماضية.

وطالب الجهاز من اللاعبين التركيز في مباراة وادي دجلة المقبلة من أجل تحقيق الفوز، والسير نحو حصد لقب الدوري في النهاية من أجل إسعاد الجماهير، مؤكدًا لهم على أنهم أفضل لاعبي مصر.

شيكابالا يتحدث عن تألقه مع الاسماعيلى ومعسكر تونس

احمد رفعت يطلب الرحيل من انبي

بالفيديو..تعليق هشام عبد ربه علي ايقاف الشيخ

بالفيديو..محمد صلاح يتفقد غرفة ملابس نادي روما

وسقط رموز ونواب سابقون!

محمود معروف

بالأمس انتهت آخر مراحل انتخابات مجلس النواب الجديد بدوائر الاسكندرية ودمنهور وبني سويف والتي كانت قد تأجلت بأحكام مجلس القضاء الاداري ويوم السبت أو الأحد يعلن الرئيس عبدالفتاح السيسي أسماء 28 نائبا يتم تعيينهم بقرار جمهوري نصفهم من النساء ليصبح للمرأة لأول مرة في التاريخ 83 امرأة في البرلمان وربما يصبح 84 نائبة لو نجحت واحدة جديدة في انتخابات أمس وأول أمس.. بينهن بالانتخاب علي المقاعد الفردية عشرون امرأة والباقي بالقوائم.

حفلة الأهلى المظلومة وعودة الجماهير المكبوتة ومشاكل الزمالك المستورة

اسامة خليل

على قدر الضجيج العالى والصخب المزعج الذى سبق حفل الأهلى الفنى، للإعلان عن الشركة الراعية واحتفاله بلقب النادى الأكثر تتويجاً بالبطولات فى العالم، على قدر الرقى والبساطة والشياكة التى خرجت عليها الحفلة والحميمية والحب التى ظهرت على أبناء النادى المخلصين والأوفياء، الذين لبوا الدعوة ولم تمنعهم- مثل آخرين- حسابات شخصية أو مواقف عدائية أو غضب أو تعالٍ على الحضور، معتقدين أن بغيابهم سيفشل الحفل وتسقط الشرعية عن القائمين على أمر النادى، ولكن غاب البعض، وحضر الكثيرون، وفى مقدمتهم الكابتن طارق سليم، الذى رغم مرضه الشديد وألمه القاسى وعجزه عن الحركة، أصر على أن يحضر، ضارباً مثالاً عظيماً فى الحب والوفاء والانتماء للنادى الأهلى. ثم جاءت كلمة المهندس محمود طاهر أكثر من رائعة، فيها دعوة صريحة للم الشمل والعرفان بحق مَن أعطوا للنادى وبنوا تاريخه، وأولهم الجماهير، ولم تُثْنِه الاحتفالية والإنجاز الكبير الذى تحقق بأكبر عقد رعاية فى تاريخ الأندية والكرة المصرية (250 مليون جنيه فى ثلاث سنوات)، لم تُثْنِه عن الاعتراف بأن لكل مرحلة أخطاءها وهفواتها، وأنه مدرك أخطاءه، ولكنه بدا واثقاً أن المرحلة التى يقودها ستغير ملامح الكرة المصرية، وهى كذلك بالفعل، فإبرام هذا العقد فى ظل الظروف الاقتصادية الطاحنة التى تمر بها مصر وكرة القدم يُعد إنجازاً غير مسبوق وعلامة فارقة فى سجل رعاية الكرة بالأندية فى مصر.
كان حفل الأهلى كاشفاً لمَن يحب الأهلى وينتمى إليه لذاته، ومَن يرتبط به لمصلحة أو منصب أو سبوبة، فالغائبون عن عمد ودون عذر لم يضروا سوى أنفسهم ولم يرفعوا الغطاء إلا عن نواياهم غير السليمة وغيرتهم الدفينة، فعندما نرى أنه لم يحضر من أعضاء مجلس الإدارة السابق الثلاثة عشر سوى المستشار محمود فهمى، رغم توجيه الدعوة لهم جميعاً ووضعهم فى مقاعد الصدارة، فسنتأكد أن هناك اتفاقاً على الغياب، باعتبار أن الحضور اعتراف بشرعية المجلس الحالى أمام الرأى العام، ودعم غير معلن له، وهو اعتقاد ساذج، فالشرعية الحقيقية تأتى من الجمعية العمومية، التى اختارت بكامل إرادتها مجلس محمود طاهر بكامل هيئته، ولم تكسر الإجماع، ولو بعضو واحد من القائمة المنافسة التى ساندها أقطاب المجلس السابق.
وعن نفسى، لا ألوم على أعضاء المجلس القديم، ولكن ألوم على كل من الكابتن حسن حمدى والكابتن محمود الخطيب اللذين يتعمدان الغياب عن أى احتفالية، ويرفضان دعوة ناديهما لحضور أى مناسبة، وهذا حقهما وموقفهما، ولكن يبقى السؤال: هل سيكون هذا هو موقفهما لو أن المجلس الحالى هو مجلس المهندس إبراهيم المعلم الذى وقفا إلى جواره وسانداه بكل قوة فى الانتخابات، وخذلتهما الجمعية العمومية، ولم تختره؟ أشك. فالمهم أن يدرك حسن حمدى والخطيب أنهما انتقلا من موقع الإدارة إلى موقع الرمز، ومن ثَمَّ بات دعمهما، ولو معنوياً، لناديهما فى أى مناسبة ليس اختياراً، بل واجب يفرضه عليهما انتماؤهما وولاؤهما لناديهما مادام لا يوجد خلاف أو أزمة أو مشكلة مع القائمين، فالأهلى كما أفهم ويفهمون ليس إبراهيم المعلم أو محمود طاهر أو أيا مَن يكون فى مقعد الإدارة، النادى كيان يكبر وينمو وينتشر بتعاون رموزه وأعضائه وتكاتفهم، أما الانصراف والانعزال فهو موقف سلبى سيحاسبهم عليه التاريخ، الذى يرفض البعض أن يعترف بسُنة دورانه، ويريد أن يقف أمامه، فعجلة الزمن دارت ولن تعود للخلف، وسيبقى مجلس طاهر مرحلة انتقالية مهمة وحساسة، وستعقبها مراحل أخرى أشك أن يكون أبطالها من الزمن الماضى ليس تقليلاً منهم أو من قيمتهم، ولكن عوامل الزمن والسن وسنة الحياة فى التغيير هى التى ستحدد خريطة المستقبل.
■ ■ ■
لاشك أن اجتماع وزير الشباب والرياضة مع رؤساء الأندية لعودة الجماهير خطوة إيجابية، وإن جاءت متأخرة، فيبقى أنها بداية يلزم أن تتبعها إجراءات تنفيذية، وهو أمر لا أراه واضحاً، فإذا كانت الأندية قد وافقت على المشاركة فى تأمين المباريات من خلال شركة تأمين خاصة، وإذا كان هناك مشروع شبه متكامل للتعاون مع شركة إنجليزية كبيرة تشارك الأندية الجماهيرية فى تأسيسها مع وزارة الداخلية.. فلماذا لا يتم إشهارها فوراً، وألا تقف مجهوداتنا عند حدود الاجتماعات والتصريحات الوردية والمؤتمرات التليفزيونية التى لا تغنى ولا تسمن من جوع؟!
المهم على لجنة الأندية وهى تناقش هذا الموضوع المهم أن تشرع فى تنفيذ ما هو أهم، وهو إنشاء رابطة الأندية المحترفة، خاصة أن لجنة الأندية ظهرت ضعيفة الموسم الماضى أمام اتحاد الكرة وأمام نفسها، ولم تنفذ قراراً واحداً من الذى اتخذته بالإجماع، ومنها على سبيل المثال تحديد أسعار شراء وبيع اللاعبين بمليون جنيه ونصف المليون حدا أقصى للنادى، ومليون جنيه سنوياً للاعب، واقتسام حقوق بيع مسمى الدورى مع اتحاد الكرة، وعودة الأندية الهابطة، وغيرها من قرارات لم تُفَعَّل، وظهرت اللجنة ضعيفة أمام اتحاد الكرة.
■ ■ ■
لدىَّ ملحوظة تصب فى الفرضية التى وضعتها فى العديد من مقالاتى، وهى أن الإعلام الرياضى بات يستمتع بالتركيز على سلبيات الأهلى وهفواته، وإن لم يجدها برع فى صناعتها، فى حين ترى الأغلبية هادئة ساكنة ومستأنسة أمام المشاكل الضخمة التى يمر بها الزمالك، فبطل الدورى والكأس يعانى فريقه من تمزق شديد، بعد الرحيل المؤسف للمدرب البرتغالى الكفء فيريرا، وتبادل التراشق بالصور والفيديوهات بين اللاعبين على شبكة الإنترنت وصل لحد نشر فيديو للتشهير بسمعة اللاعب إسلام جمال على سبيل النكاية أو الغيرة، وتجاوز باسم مرسى عن تنفيذ قرارات إدارته، وعناده بنشر صوره وتعليقاته على مواقع التواصل الاجتماعى، التى سبق أن أعلن رئيس النادى إغلاقها، ثم المعلومة الخطيرة التى أشار إليها الصديق شادى عيسى، فى مقاله بجريدة «الفريق»، التى يرأس تحريرها، وهى أحدث الإصدارات الرياضية التى أتمنى أن تكون إضافة واعية تخفف من العبث الإعلامى والصحفى فى الوسط الرياضى بأن نجل مسؤول كبير فى الزمالك يدير شؤون التفاوض مع المدرب الأجنبى، وأنه يتباهى بإعلان ذلك على صفحات التواصل الاجتماعى.. فماذا كنتم ستقرأون وتسمعون من أشاوس الإعلام وبالونات الدفاع عن قيم النادى لو أن هذه الأخطاء وقعت فى الأهلى أو لو علمتم أن «حسن»، نجل محمود طاهر، يعلن قرارات ناديه على صفحته، ويدير المفاوضات مع اللاعبين والمدربين.. هذه فقط عينة تفضح عدم وجود توازن موضوعى فى نقد عمل الناديين.
■ ■ ■
وأخيرا، أقدر وأحترم كل القراء الذين تواصلوا، مختلفين معى فيما ذكرته عن عدم تحريم الديانة المسيحية للخمر، وكان ذلك فى معرض حديثى عن الذرائع التى ذكرتها إدارة نادى الزمالك لإقالة المدرب الكفء فيريرا، وفندت هذه الذريعة تحديدا، موضحا أن الرجل لم يخالف شرع ديانته، التى لا تحرم شرب الخمر، ومن ثَمَّ لا يجب تصويره كشيطان كما حدث.
وقد خرجت بهذا الفهم من إجابات البابا شنودة عن أسئلة عن تحريم الخمر، فذكر أن المسيحية لا تحرم المادة، لكنها تحرم الاستخدام السيئ لها، وأسهب فى شرح الفرق بين الخمر والمسكرات، وإذا كنت قد أخطأت فى الفهم، فإننى أعتذر لكل القراء المسيحيين، الذين ربما أثار استنتاجى حفيظتهم وغيرتهم، فقد اجتهدت فى فهم الفتوى، ولى ثواب الاجتهاد.

أنا والرئيس

اسامة خليل

نسب إلى الإمام على بن أبى طالب، كرم الله وجهه، مقولة «حين سكت أهل الحق عن الباطل توهم أهل الباطل أنهم على حق». تلك المقولة المشهورة والحكمة المأثورة أصابت عين الواقع الذى نعيشه فى فضاء إليكترونى وتليفزيونى يلتقط الكذبة، ويداوم على تكرارها، حتى تصبح أمرا واقعا يستحيل نفيه أو تصحيحه، حتى ولو أقسمت الأيمانات وشهد الشهود.

إيهاب عبدالرحمن.. و "بولت"!!

محمود معروف

الفرصة كبري.. فما حققه لاعب العاب القوي المصري إيهاب عبدالرحمن بحصوله علي الميدالية الفضية في رمي الرمح في بطولة العالم ببكين بالصين يضاهي حصول منتخب مصر علي بطولة كأس الأمم الأفريقية في كرة القدم لكن الفارق أن العاب القوي لعبة فردية.. وكرة القدم لعبة جماعية.

لا توجد مباريات متاحة

لا توجد مباريات متاحة

لا توجد مباريات متاحة

desha

شيكا وابوعلي وعودة البطولات

من الواضح ان الزملكاوية على موعد مع البطولات السنوات القادمة هذا ليس تنبوء بالغيب الذي لايعلمه الا الله ولكن هذا مبني على تجارب سابقة وتحديداً منذ 2006 فبعد واقعة ميدو والمعلم الشهيرة واستبعاده من المنتخب استطاع حسن شحاتة وجهازه الفني الحصول على 3 بطولات افريقيا مع المنتخب وتقديم اداء راقي في كأس العالم للقارات ولذلك بدأ غالبية الزملكاوية في التفاؤل بالمستقبل ولكن يبقى القرار معلقاً هل يفعلها شحاتة ثانياً

محمد على باشا

أخلاق الزمالك

على مدار ثلاثون عاما هم كل عمرى وانا زملكاوى تربيت فى بيت يعشق النادى الملكى وكنت ابكى بشدة وبغضب شديد حين يخسر الزمالك وكنت افرح واغنى واسعد كثيرا حين يفوز الزمالك اليوم بعد هذا العمر اقولها بكل صدق بدون شعارات كاذبة لا تمس الواقع بأى صلة الزمالك بدون اخلاق الزمالك بدون قيم الزمالك بدون ادارة اظن ان الجميع يتفق معى انه حين نتحدث او نريد ان نفتخر باحد الزملكاوية فى اخلاقهم الاجابة رقم واحد التى يعرفها الكبير والصغير ( على خليل ) وقبله وبعده اجيال ايضا نفتخر بها لكن الابرز هو على خليل اليوم فى الزمالك نفتخر اننا لدينا لاعبيين صغار فى السن امثال ( عمر جابر , محمد ابراهيم , احمد توفيق , ابراهيم صلاح ) وغيرهم ناسيين ومتناسيين ان هؤلاء اللاعبيين قدوتهم وحبيبهم ومثلهم الاعلى هو الفنا العبقرى ( شيكابالا ) بمعنى اننا لابد الا نستعجب ونستغرب موقف شيكابالا مع حسن شحاتة لانه لن لن لن يكون الاخير فقد فرعت تلك الشجرة المعوجة فروعا صغيرة ننتظرها بالغد القريب واعتقد ان محمد ابراهيم قد بدأ بالفعل انها الاخلاق ياسادة وعدل الاخلاق ياسادة واخيرا لا يسعنى الا النصيحة للادارة انما الامم الاخلاق ما بقيت فان هم زهبت اخلاقهم زهبوا

aly elahlawy

إعلامى السبوبة 1 ( ابجنى تجدنى )

عندما تدق ساعات الحائط وتعلن أنها الخامسة مساءا أجد نفسى وبدون اى سيطرة على نفسى اذهب لسماع القنوات الرياضية التى لا هم لها إلا الإعلانات والسبوية والفلوس اى إعلانات وخلاص حتى أصبحت معظم الإعلانات الآن عن المقويات الجنسية وكأن كل ما يشغل بال مصر ورجالها هو استعمال تلك المقويات. اذهب لسماع الوصلات الرياضية المتصلة وما بها من سباب وتريقة وتعصب أعمى لا يفرق بين الألوان إلا فقط لون ناديه الذى يشجعه . المهم أبدأ هذه الوصلة من الخامسة وتنتهى عند الثالثة أو الرابعة صباحا أو عندما يتعب الكابتن الكبير الخطير السائر على كل الحبال الذى لا يضع مكياجا المحترم المحايد الذى لم يشعل الدنيا أيام مباراة الجزائر بنكتة تنم على مستواه الرفيع ولم تؤدى هذه النكتة إلى شبه حرب بين مصر و الجزائر انه الاعلامى الخطير المكير شلبوكا . لن اذكر كل محاسن ( لا اقصد محاسن الحلو ) منه انه كان يطبل ويزمر ويصفق ويرقص ويشر بأصابعه الوسطى ارضاءا لآل النظام السابق لن اذكر هذا ولكن اذكر ما حصل فقط فى أخر أسبوع الكابتن شلبوكا بعد هجومه الرهيب على الالتراس أحب أن اذكره بأنه أول من مسك شمروخ فى الاستديو بداعى انه فرد التراس وهو من عمل فيها شجيع السيما وقام بايقاف محمد غندر طلبا لود التراس اهلاوى وعندما لم يقبلوا الظهور معه فى برنامجه أخذ يهاجمهم بكل ضراوة . شلبوكا هو من يريد أن يكمل مبارايات الدورى كى يحصل على القرشين أخر الشهر كى يستطيع إطعام كلابه الكثيرة ( فهو يعشق تربية الكلاب ) كابتن شلبلب يا اعلامى كل الحبال افعل ماشئت هاجم انقد اشتم فقد رفع عنك التكليف لان اقل صفاتك انك ( منافق هذا العصر ) هاجم انقد اشترى مشاهديك بألف جنية قيمة الجائزة اليومية افعل ما شئت سيذكرك التاريخ بأنك اعلامى على ماتفرج وأنك اعلامى الفتن . أما عدوه اللدود و خصمه الأول و الأخير ( كابتن شوبير أو شوبر كما كان يطلق عليه أيام لعبه وتألقه فى النادى الاهلى ) فحدث عنه ولا حرج وعن علاقاته بكابتن شلبلب مع أنهما ينتميان لنفس المؤسسة تجد انه علاقاتها يسودها مبدأ واحد وهو الضرب تحت الحزام وتلقيح الكلام على بعض . لن اذكر أيضا كل ما فعله كابتن شوبير من مدح وتطبيل وتهليل للحزب الوطنى المنحل ولن اذكر شيئا على مهنيته التى فقد جزءا كبيرا منها أيام حربه مع مرتضى منصور وهو يحاول جاهدا الآن استعادة تلك المهنية وأسال الله أن يعينه فهو أكثر الإعلاميين خبرة و لكنه أيضا أكثرهم أخطاءا . كابتن شوبير هو أول من قال ان الالتراس حشاشين وخمورجيه وشواذ ( هذا نص ما قاله فى قناة الحياة من 5 سنوات ) وقال عنه انهم فئة ضاله مكانهم السجون أصبح الآن وبقدرة قادر يدافع عن الالتراس بكل ضراوة يشيد بهم وبسلوكهم ويمدح أسلوبهم فى التظاهر وعندما استضاف احد موسسى الالتراس فى مصر لقنه الضيف درسا قاسيا لم ولن ينساه مدى الدهر . أما عن حبيبنا الكبير قوى قوى قوى الكابتن "مقشه" ( والكل يعرفه ) فهو صاحب هدفنا اليتيم فى كاس العالم كل ما يجلس فى مجلس يقول انا صاحب هدف مصر فى كاس العالم انا اول من احترف وهاتك يا شكر فى نفسه. لن اذكر كل ما فعله من محاولته جاهدا الدخول الى مجلس الشعب عن طريق الحزب الوطنى . كان أكثر من صفقوا وطبلوا وحضنوا جمال وعلاء والكل لاينسى مشهد مباراة مصر والجزائر فى كرة اليد . ولن أدخل فى حياته الشخصية المليئة بالصراعات مع عائلته ولن أذكر واقعة البنطلون ولا سبابه المستمر للعاملين باتحاد كرة القدم ولن اتعرض لبرنامجه الذى لا اراه الا نادرا ولكن عندما اراه على الشاشة اشعر بغصة واحس بان الثورة لم تصل للاعلام كيف لشخص مجرد انه لعب الكرة يصبح اعلامى مرة واحدة يجلس من السادسة مساءا الى العاشرة مساءا (4 ساعات) رغى ومفيش معلومة يسير بمبدأ اى كلام فاضى معقول . عندما ارى هؤلاء أحس بان الرياضية فى مصر لن تتقدم وسلملى على السبوبة .

Ahmed Sa3dawy

بعدما كانت الكره روح رياضيه فى مصر اصبحت سلاح للفوضى

ارى من وجهة نظرى المتواضعه ان ما يحدث الان فى مصر هى محاولات لعمل فوضى فى مصر من خلال استأجار (( بلطجية )) بمقابل مادى مغرى بالنسبة للبلطجى الذى لا يعرف عن تاريخ بلده القليل ويتم انتشارهم بين صفوف الفريقين المتنافسين وكلنا نعلم تمام العلم من هم الذين يقومون بإرسال هؤلاء البلطجيه .. ودور السلطات المصريه المختصه الان .. هو الانتقاااااااااام الشديد لكل من تسول له نفسه نشر الفوضى وسرعة محاكمة رؤوس الفساد والتخطيط الجيد والحكيم مع العلم ان الحكمة هى : فعل ما ينبغى على الوجة الذى ينبغى فى الوقت الذى ينبغى .. والله الموفق

aeaa

ارحمونا يا حكام

كل شويه بنشوف العجب مع الحكام والاهلى واخرهم مع ماتش الانتاج وجون من تسلل واضح مليون الميه ليه الظلم ده بقى الرحمه شويه

فريقي

لاعبي

ماتوقعاتكم لنتيجة مباراة الزمالك وحرس الحدود فى الدورى؟



عمر جمال : اعشق الاهلي كثيرا ولن ارحل الا للاحتراف الاوروبي

حجازي: دفاع الأهلي حديد في الموسم الجديد ومثلي الاعلي مالديني

بينيتيز: حققنا 4 انتصارات متتالية بعد الكلاسيكو ونريد المزيد

نشط رافاييل بينيتيز مدرب ريال مدريد ندوة صحفية أمس للحديث عن مباراة مالمو المقررة سهرة اليوم، حيث أكد أن الريال سيلعب من أجل الفوز بالنتيجة
والآداء، رغم أن المباراة ليست هامة على الصعيد العملي بعد أن ضمن الفريق تأهله في الجولة الرابعة، ليضمن الريادة في الجولة الماضية.

ماركو رويس: لا نفكر في اللقب لأنه لا يمكن منافسة البايرن

المتصدر بايرن ميونيخ، رافضا الحديث عن تنافس "الأسود" على لقب "البوندسليغا"، معتبرا أن بايرن ميونيخ لا يزال الأقوى على الإطلاق في المنافسة.

كيف تصف لنا شعورك بعد الفوز المثير المحقق أمام فولفسبورغ؟

قدمنا مباراة كبيرة، خاصة خلال الشوط الأول الذي كنا فيه أحسن بكثير من فولفسبورغ وأحرزنا فيه هدف التفوق، نحن سعداء كثيرا بعد نجاحنا في العودة بالنقاط الثلاث، أعتقد أننا قدمنا مباراة بطولية وعرفنا كيف نحسم أطوارها.

كيف وجدت آداء فريقك بصراحة؟

كنا نعلم أن مهمتنا لن تكون سهلة أبدا، خاصة في ظل غياب 3 لاعبين أساسيين عن صفوفنا هم هوميلز، سوكراتيس وفايغل، لكننا رغم ذلك قدمنا آداء جيدا وتمكنا من تعويض اللاعبين الغائبين.

ساهمت في فوز فريقك عقب هدفك الأول، ما تعليقك؟

الهدف كان مهما جدا بالنسبة للفريق، خاصة أنه جاء مع اقتراب نهاية الشوط الأول، لم أفكر أبدا أنني أتواجد في وضعية تسلل، أعتقد أن لقطة الهدف كانت مصنوعة بطريقة جيدة، والهدف جاء في وقت حساس.

الفارق تقلص لـ5 نقاط عن المتصدر، هل يمكن القول إن الصراع بين القطبين عاد مجددا؟

لا نفكر أبدا في هذا الأمر، لقد سبق أن كان الفارق 5 نقاط عن بايرن ميونيخ قبل مباراة هامبورغ وبعد هزيمتنا حينها أصبح 8 نقاط، لذلك كل شيء يبقى ممكنا.

ماذا يمثل لك الابتعاد بـ9 نقاط كاملة عن بوروسا مونشنغلادباخ صاحب المركز الثالث؟

التواجد في مركز الوصافة بفارق 9 نقاط عن غلادباخ الثالث مهم جدا، حاليا نحوز أسبقية هامة جدا، لكن بالمقابل هناك بايرن ميونيخ المتصدر الذي لا يمكن منافسته، من جهتنا، سنركز على أنفسنا فقط في الفترة القادمة، وأعتقد أن فوزنا أمام فولفسبورغ كان أهم شيء بالنسبة لنا.

مراسم تتويج الزمالك بطلاً للدوري المصري موسم 2014-2015

( العدد رقم 374 ( الاربعاء - 22 مايو 2013

( العدد رقم 373 ( الاربعاء - 27 فبراير 2013